قرقاش لإقليم كردستان: الفيدرالية بديل أنجع من الانفصال

نشر في: آخر تحديث:

في الوقت الذي يستعد إقليم كردستان العراق للمضي قدماً في إجراء الاستفتاء، المزمع عقده في 25 سبتمبر، علماً أنه بدأ اليوم السبت في بعض البلدان خارج العراق، شدد وزير دولة الإمارات للشؤون الخارجية أنور #قرقاش على موقف #الإمارات الداعي إلى وحدة العراق كوطن واحد، معتبراً أن النظام الفيدرالي قد يكون البديل الأنجع من الانفصال.

وقال قرقاش في تغريدة على حسابه الرسمي على تويتر السبت: "مع اقتراب موعد الاستفتاء في كردستان العراق تؤكد الإمارات على وحدة العراق، وطناً يسع الجميع، تجربتنا دليل على مرونة النظام الفيدرالي وإمكانياته".

كما دعا إلى الحوار لحل الأزمة بين #أربيل و #بغداد. وغرد قائلاً: "يجب الحرص على العراق الواحد الجامع لمصلحة منطقة تعاني من الفرقة والتشرذم، الحوار السياسي كفيل بمعالجة المشاغل وتلبية الطموحات وخلق شراكة أصلب".

يأتي هذا الموقف بعد تصريحات "شبه نارية" لرئيس إقليم كردستان العراق الجمعة أمام الآلاف ممن احتشدوا في أربيل، دعماً لإجراء الاستفتاء، حيث أكد مسعود بارزاني أن الاستفتاء سيجري في موعده، وأنه خرج من سلطة الأحزاب وبات بين أيدي الجماهير.

وكان مجلس الأمن الدولي، أبدى الخميس، معارضته للاستفتاء على الاستقلال الذي يعتزم إقليم كردستان تنظيمه، الاثنين المقبل، محذراً من أن هذه الخطوة الأحادية من شأنها أن تزعزع الاستقرار، ومجدداً تمسكه بـ"سيادة #العراق ووحدته وسلامة أراضيه".

كما أتى موقف الولايات المتحدة وروسيا في نفس الإطار، فضلاً عن تهديدات مبطنة أطلقت من قبل تركيا وإيران في حال المضي في الاستفتاء. بدورها دعت السعودية إلى تأجيله، واللجوء إلى الحوار.