روسيا تحذر كردستان.. وفرنسا تروج لمزيد من الحكم الذاتي

نشر في: آخر تحديث:

حذرت وزارة الخارجية الروسية #العراق و #الأكراد، الأربعاء، من اتخاذ أي خطوات قد تزعزع الاستقرار في الشرق الأوسط بعد الاستفتاء الكردي على الاستقلال. وحثت الجانبين على إجراء محادثات للتوصل إلى حل في إطار دولة عراقية موحدة.

وأشارت الوزارة في بيان إلى أن موسكو تحترم الطموحات الوطنية للأكراد لكنها تحبذ الحفاظ على وحدة العراق.

"مزيد من الحكم الذاتي"

بدورها حذرت فرنسا الإقليم من أن إعلان الاستقلال سيزعزع على الأرجح المنطقة، لكنها دعت الحكومة المركزية العراقية إلى منح الأكراد قدرا أكبر من الحكم الذاتي.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان لمحطة "بي إف إم" التلفزيونية "الأمر المستحب اليوم هو دمج الأكراد العراقيين في إعادة بناء العراق والمصالحة في العراق من خلال الحصول على أكبر قدر ممكن من الحكم الذاتي.

وأضاف:" لا يبدو الوقت مناسبا اليوم للحصول على الاستقلال، ولكن إذا حدث إعلان للاستقلال فإنه سيؤدي إلى أزمات كبيرة جديدة في الشرق الأوسط في وقت يجري فيه دحر تنظيم داعش في العراق".

وتأتي تلك التصريحات بعد يومين على إجراء استفتاء على استقلال إقليم كردستان عن العراق، وهو استفتاء أثار حفيظة دول الجوار لاسيما تركيا وإيران اللتين لوحتا بإقفال المعابر الحدودية، وبخطوات اقتصادية وحتى أمنية.