العراق.. تعديلات متوقعة على قانون المساءلة والعدالة

الجبوري يؤكد على ضرورة إجراء مراجعة دقيقة لقوائم المصادرة

نشر في: آخر تحديث:

عقد رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، الاثنين، اجتماعاً موسعاً في مكتبه، ضم أعضاء هيئة #المساءلة_والعدالة، وبحضور عدد من أعضاء لجنة المصالحة والمساءلة والعدالة النيابية وعدد من مستشاري البرلمان.

وجرى خلال الاجتماع بحث مفصل للأسماء التي وردت في قوائم مصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة التي أعلن عنها مؤخراً من قبل هيئة المساءلة والعدالة، إذ أكد #الجبوري على "ضرورة إنصاف من قارع الإرهاب وساهم في بناء المؤسسات الدستورية أو من لم تتلطخ أيديهم بدماء العراقيين أو من لم يثر على حساب المال العام".

وأضاف رئيس مجلس النواب خلال الاجتماع على ضرورة إجراء مراجعة دقيقة للقوائم المذكورة و"أن تُأخذ بنظر الاعتبار كل الملاحظات التي أثيرت من قبل العديد من الجهات التنفيذية والتشريعية والشعبية".

وأوضح أن #البرلمان_العراقي "سيتخذ جملة من الإجراءات بالتعاون مع هيئة المساءلة والعدالة لمعالجة هذه الإشكاليات وإنصاف من تضرر جراء ممارسات النظام السابق لتكون القوانين والقرارات عادلة ومنصفة وإنسانية لكل شرائح المجتمع العراقي".

ولفت إلى أن "إجراءات الحجز السابقة كانت تشمل 49700 شخص، بينما قوائم المصادرة الأخيرة شملت 4354 شخصاً فقط، مما يتيح للآلاف ممن حجزت أموالهم وفق القرارات والقوانين السابقة بالتصرف بها بشكل حر".