العراق.. مفوضية الانتخابات تكشف تفاصيل "حريق المخزن"

نشر في: آخر تحديث:

كشفت المفوضية العليا للانتخابات في العراق، مساء الثلاثاء، تفاصيل حريق مخزن تابع لها، وقع قبل شهر في العاصمة بغداد.

وأعلن المتحدث باسم مجلس المفوضين، القاضي ليث جبر حمزة، أن مكان الحادث كان عبارة عن مخزن تابع لوزارة التجارة، مستأجر من قبل المفوضية، يحتوي على أجهزة تحديث للتسجيل البايومتري.

ولفت حمزة إلى أن جميع الأجهزة وصناديق الاقتراع قد تعرضت للتلف بالكامل جراء الحادث، لذا قرر مجلس المفوضين إلغاء عمليات العد والفرز اليدوي لمكتب انتخابات بغداد/الرصافة، الذي احترقت صناديقه.

وكان مجلس النواب المنتهية ولايته قد أقر التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب العراقي، والذي تضمن إعادة عد وفرز الأصوات يدوياً.

يشار إلى أن المفوضية أعلنت عن مصادقتها على الإجراءات الخاصة بمركز إدخال البيانات.كما أنهى مجلس المفوضين عمليات العد والفرز اليدوي لجميع محافظات العراق وانتخابات الخارج، والتي وردت بشأنها شكاوى وطعون قبل يومين.

وكانت مصادر من داخل المفوضية قد لفتت إلى أنه من المحتمل أن تعلن النتائج النهائية للانتخابات بداية الأسبوع المقبل.

وفي الإطار نفسه، أشاد الممثل الأممي الخاص، يان كوبيش، بمجلس القضاة في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، وهنأهم على إكمال عملية العد والفرز الانتخابي، معرباً عن أمله بالانتهاء من المراحل المتبقية من العملية الانتخابية في الوقت المناسب.

وقال كوبيش في بيان: "أهنئ مجلس القضاة على هذا الإنجاز الهام نحو إتمام العملية الانتخابية في العراق لعام 2018"، مبيناً ترحيبه بإجراء عملية العد والفرز بالوقت المناسب وبشفافية وتنظيم ومصداقية من مجلس القضاة.

وأضاف: "أنا الآن أشجع مجلس القضاة ومؤسسات الدولة ذات الصلة على تكريس اهتمامهم لإعلان النتائج المؤقتة في الوقت المناسب والحسم السريع لأية طعون معلقة".