عاجل

البث المباشر

بعد ساعات على إقالته.. رئيس "الحشد" مرشح لرئاسة الحكومة

المصدر: بغداد - حسن السعيدي

أعلنت قيادات في ائتلاف "النصر"، الجمعة، عن ترشيح فالح الفياض لرئاسة مجلس الوزراء، بعد أقل من 24 ساعة من صدور قرار إقالته من منصبي مدير جهاز الأمن الوطني ورئيس هيئة الحشد الشعبي، من قبل رئيس الوزراء، حيدر العبادي.

وجاء في بيان صدر عن أعضاء في تحالف "النصر"، وصفت نفسها بالقيادات الأساسية في الائتلاف: "إننا كقيادات أساسية في ائتلاف النصر نعلن ترشيح فالح الفياض لرئاسة مجلس الوزراء، إيماناً منا بقدراته على إنجاز برنامج حكومي يلبي طموحات المواطنين ومقبوليته الوطنية الواسعة".

وأشار البيان إلى أن "هذا القرار جاء إيماناً من الكتلة بضرورة أن تكون الحكومة القادمة معبرة عن طموحات الشعب، واستجابة للقراءة الميدانية المعمقة وتأكيداً على مشروع تحالف النصر، الذي أسهم بمجرد انطلاقه في خلق بيئة سياسية لا تعتمد المعيار الطائفي وآليات المحاصصة البغيضة، بل تعتمد مبدأ الشراكة الفعلية والتي تحمل الجميع المسؤولية الوطنية بصورة متضامنة".

ويأتي هذا التطور بعد ساعات من إصدار تحالف "الفتح"، التابع لميليشيات الحشد الشعبي، بيانه بشأن إعفاء الفياض من مناصبه.

وأكد "الفتح"، الجمعة، أن قرار العبادي بإقالة فالح الفياض من مهامه الحكومية يأتي لرفضه تأييد تولي العبادي ولاية ثانية، لافتاً إلى أن هذا القرار يربك الوضع الأمني ويجازف باستقرار البلد.

موضوع يهمك
?
أقال رئيس الوزراء العراقي، حيدر #العبادي ، مستشار الأمن الوطني ورئيس هيئة الحشد الشعبي، فالح الفياض من منصبه بسبب نشاطه...

العبادي يقيل قائد "الحشد الشعبي".. وتحالف الفتح يرد العبادي يقيل قائد "الحشد الشعبي".. وتحالف الفتح يرد العراق

وذكر بيان "الفتح" أن إصدار قرار إعفاء فالح الفياض من رئاسة هيئة الحشد الشعبي وجهاز الأمن الوطني يعبر عن بادرة خطيرة بإدخال الحشد الشعبي والأجهزة الأمنية في الصراعات السياسية وتصفية الحسابات الشخصية.

كما أضاف أن "العبادي استخدم فرض قبول الولاية الثانية شرطاً لبقاء المسؤولين في أماكنهم، لذا فإن هذه القرارات غير قانونية وفقاً للدستور، كون فالح الفياض يشغل هذه المسؤوليات التي تعد بدرجة وزير وهي مواقع سياسية شأنها شأن وزارة الدفاع والداخلية".

كذلك لفت إلى أن "هذه الإجراءات قرارات شخصية تربك الوضع الأمني وتجازف باستقرار البلد وفتح الجبهة الداخلية أمام الإرهاب، إرضاءً لرغبة الاستئثار بالسلطة".

يذكر أن العبادي أصدر، الخميس، أمراً ديوانياً بإعفاء الفياض من مهامه الحكومية.

وبحسب المصادر المحلية، قدمت أطراف موالية لإيران، منذ نحو أسبوعين، دعمها لترشيح الفياض لرئاسة الحكومة في الفترة المقبلة.

إعلانات