عاجل

البث المباشر

العراق.. إطلاق سراح 13 معتقلاً من الناشطين في البصرة

المصدر: بغداد - حسن السعيدي 

كشفت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في محافظة البصرة، اليوم الثلاثاء، عن إطلاق سراح 13 متظاهراً اعتقلوا سابقاً في المحافظة.

وذكر مدير المفوضية في بيان مقتضب، أنه تم إطلاق سراح 13 متظاهراً تم اعتقالهم خلال الاحتجاجات الشعبية الأخيرة التي شهدتها محافظة البصرة.

يشار إلى أن مرصد الدفاع عن حرية التعبير أعلن في بيان صدر بوقت سابق، عن عمليات اعتقال طالت 30 ناشطاً قد شاركوا في احتجاجات البصرة، التي كانت قد طالبت بتحسين الوضع المعيشي ومحاربة الفساد.

من جانبه دعا رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الثلاثاء، بإطلاق سراح المتظاهرين المسالمين المحتجزين في البصرة.

وذكر مكتب #الحلبوسي في بيان، أن رئيس #مجلس_النواب طالب قائد الشرطة البصرة بإطلاق سراح #المتظاهرين المحتجزين وممن لم يتسببوا بالضرر أو إلحاق الأذى بالممتلكات العامة والخاصة وحوادث الحرق.

وأضاف البيان، أن قائد الشرطة المحافظة تعهد للحلبوسي بإطلاق سراح المحتجزين المسالمين بعد إنهاء إجراءات كفالاتهم.

يذكر أن #الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها البصرة واجهت رد حكومي عنيف أسفر عن مصرع واصابة العشرات من المتظاهرين، مما دفع عدد منهم بحرق عدد من مباني الحكومية والحزبية، بالإضافة إلى حرق مبنى القنصلية الإيرانية للتعبير عن غضبهم.

وكان قد طالب النائب عن تحالف سائرون "رعد المكصوصي" اليوم الثلاثاء، بأن على الحكومة منع القوات الأمنية من اعتقال الناشطين المدنيين في البصرة إلا بأوامر قضائية، داعياً إلى محاسبة كل من يثبت تورطه بما شهدته المحافظة من مشاكل.

وقال المكصوصي في بيان، إن هناك أنباء عن اعتقالات بالجملة نالت نشطاء محتجين في البصرة بحجة التخريب والاندساس، في وقت ما زالت نيران البصرة تغلي ومن الممكن أن ينفجر بركانها في أي وقت حارقاً معه الأخضر واليابس لعدم استفادة المتنفذين من الدرس المقدم لهم من هناك.

وأضاف البيان أنه مع قرار مجلس النواب الذي سيبدأ أعماله من مدينة البصرة، نرى أهمية تدقيق سبب حصول المشاكل ومحاسبة المتسببين بها فوراً، وتقديم الحلول الناجعة والتحقق من أسباب اعتقال النشطاء الأبرياء وإطلاق سراحهم.

إعلانات