عاجل

البث المباشر

ضجة في العراق.. برلمانيون زاروا تل أبيب

المصدر: بغداد – حسن السعيدي

بعد أيام على إعلان وزير الخارجية العراقي، محمد علي #الحكيم، عن تأييده حل الدولتين والقاضي بإقامة دولة فلسطين إلى جانب #إسرائيل وفق حدود عام 1967، كشفت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن زيارة ثلاثة وفود رسمية عراقية ضمت 15 شخصية عراقية إلى إسرائيل خلال الأسابيع الماضية.

وفي إطار ذلك، كشف الكاتب والصحافي الإسرائيلي #ايدي_كوهين، أسماء النواب العراقيين الذين زاروا بلاده ضمن وفود قال في تصريح سابق إنها رسمية من حكومة بغداد.

وأوضح كوهين في تغريدة له على حساب "تويتر"، أن النواب الذين زاروا إسرائيل هم: أحمد الجبوري، وأحمد الجربا، وعبدالرحيم الشمري وخالد المفرجي، والنائب السابق عبدالرحمن اللويزي كممثلين عن المكون السني، والنائبة عالية نصيف عن المكون الشيعي.

وتابع كوهين أن جميع هؤلاء النواب الذين تم ذكرهم سينكرون زياراتهم لإسرائيل لتفادي الإحراج أمام بلدهم.

وضمن سلسلة تغريداته حول الزيارة قال كوهين، إن العراقيين حطموا رقما قياسيا بالنفاق، مبيناً أن الوفود العراقية تزدحم على إسرائيل، ثم يتهمون سلطات إقليم كردستان بأن لها علاقة مع إسرائيل.

وكان السياسي العراقي البارز #مثال_الألوسي، دعا الحكومة العراقية إلى فتح قنوات مع إسرائيل، بعد أن أكدت تل أبيب أن ثلاثة وفود سياسية عراقية قد زارت إسرائيل مؤخراً، ضمت شخصيات شيعية وسنية وزعماء محليين لهم تأثير بالعراق.

وبزعم الكاتب والصحافي الإسرائيلي، ايدي كوهين، أن محاور المباحثات شملت الانسحاب الإيراني من جنوب سوريا مقابل وقف القصف الإسرائيلي.

وفي سياق ذلك، كشفت عضو اللجنة الخارجية النيابية ناهدة الدايني، الاثنين، عن تقديم طلب استضافة وزير الخارجية العراقي في مجلس النواب لمناقشة تصريحات الوزير فيما يخص قبول العراق بحل الدولتين، إضافة إلى مناقشة صحة ادعاء وزارة الخارجية الإسرائيلية حول زيارة الوفود العراقية.

وأضافت الدايني أنه سيتم المناقشة مع وزير الخارجية إمكانية مفاتحة وزارات الخارجية المجاورة لإسرائيل أو التي لها علاقات معها، للتحقق بشأن زيارة النواب العراقيين، مشيرة إلى أنه في حال ثبوت ذلك سيتم رفع الحصانة عن النواب، كونهم خرقوا أحد مبادئ الدستور العراقي الذي يمس سيادة العراق، على حد تعبيرها.

يذكر أن الخارجية الإسرائيلية كانت أوضحت في تغريدة لها عبر تويتر أن 15 شخصية عراقية من السنة والشيعة كان لها نفوذ وتأثير على الواقع المحلي العراقي، زارت إسرائيل خلال الأسابيع الأخيرة من العام الماضي، مشيرة إلى أنها زارت متحف ياد فاشيم الذي يخلد ذكرى محرقة اليهود، بالإضافة إلى عقد لقاءات مع عدد من الأكاديميين والمسؤولين الإسرائيليين.

إعلانات

الأكثر قراءة