العراق.. مقتل الداعشي المسؤول عن التدريب العسكري بكركوك

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت خلية الصقور الاستخبارية، الأربعاء، التابعة لقيادة العمليات المشتركة، عن مقتل ما يسمى مسؤول تدريب ولاية #كركوك في تنظيم #داعش، مع ستة من مرافقيه.

وجاء في بيان للخلية حصلت "العربية.نت" على نسخة منه، أنه صباح اليوم الأربعاء نفذت خلية الصقور الاستخبارية في محافظة كركوك، بالتعاون مع قوات التحالف الدولي، عملية أمنية وصفتها بأنها قصمت ظهر داعش.

وأوضح البيان أن العملية نفذت في ناحية الرياض التابعة لمحافظة كركوك، تمكنت من قتل الأمير الداعشي، إبراهيم خليل حميد المكنى بأبي الزبير، المسؤول عن تدريب ما يسمى ولاية كركوك المزعومة مع ستة من أفراد مفرزته.

وأضاف بيان الخلية أن العملية أنهت السجل الإجرامي في التعدي على المواطنين، موضحاً أنهم قاموا بتفجير عدد من الدور والأبراج الناقلة للطاقة والعبوات الناسفة، عندما استهدفوا عددا من الأجهزة الأمنية وعناصر وطنية.

وكان مركز الإعلام الأمني أعلن بداية الأسبوع الجاري، عن الإطاحة بخلية تابعة لتنظيم داعش المكون من أربعة متهمين في محافظة كركوك، مبيناً أن عناصر الخلية كانوا يعملون على تزويد الدواعش بمعلومات عن القوات الأمنية الماسكة للأرض.

وأوضح بيان المركز أنه تم القبض على المتهمين الأربعة في قرية قرة تبة التابعة لمحافظة كركوك، استناداً لمعلومات استخباراتية دقيقة من خلال تسخير المصادر.

يشار إلى أن مركز الإعلام الأمني يعلن بين فترة وأخرى عن العمليات الأمنية، من بينها قتل واعتقال عدد عناصر تنظيم "داعش" في محافظة كركوك وبعض المناطق المحيطة بها.