الصدر: الموصل أسيرة دواعش الفساد

نشر في: آخر تحديث:

وصف زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، مدينة الموصل العراقية بالأسيرة لدواعش الفساد، ورأى أنها بحاحة إلى موقف جاد من أصحاب الحكمة والتعقل.

وقال الصدر في تغريدة على حسابه في تويتر الخميس: "بعد تحرير الموصل من أيدي الإرهاب الداعشي بفضل القوات الأمنية، ها هي اليوم أسيرة دواعش الفساد تعاني السلب والنهب والاتفاقيات التجارية حتى مع الإرهابيين الدواعش".

وأضاف أن "تلك المحافظة تحتاج إلى وقفة جادة من ذوي الحكمة والتعقل لنبعد عنها أيادي الإثم والفساد والظلم والاختطاف بأسرع وقت ممكن".

وتعاني الموصل منذ تحريرها من تنظيم داعش الذي احتلها عام 2014، من محاصصات بين مختلف القوى الحزبية، كما ترتسم علامات استفهام عديدة حول خطة اعمار المدينة والمشاريع الإنمائية فيها، فضلاً عن المكاتب الاقتصادية الموزعة بين قوى تابعة لبعض فصائل الحشد ولأطياف حزبية متعددة.