عاجل

البث المباشر

العراق.. محافظ يعتدي على ضابط شرطة أثناء الخدمة ويعتذر

المصدر: بغداد - نصير العجيلي

أثار ظهور محافظ واسط، محمد المياحي، في فيديو عبر كاميرات المراقبة، السبت، وهو يعتدي على ضابط شرطة في إحدى النقاط الأمنية التابعة لوزارة الداخلية، أثار الدهشة بين العراقيين، وكذلك نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، حيث إنه يعتبر أول تصرف من نوعه للمسؤول الأعلى في محافظة واسط، والذي تولى منصبه مطلع نوفمبر من العام الماضي، وهو الذي يتبع "تيار الحكمة" المعارض بزعامة عمار الحكيم.

وظهر محافظ واسط في الفيديو مترجلاً من السيارة مع قوة حمايته، حيث توجه نحو الضابط، ثم جرى نقاش سرعان ما تطور لقيام المحافظ بالاعتداء على الضابط.

ورصدت كاميرات المراقبة لحظة الاعتداء من قبل محافظ واسط محمد جميل المياحي على ضابط في وزارة الداخلية، عند النقطة الأمنية بين بغداد وواسط، دون أن يكون للضابط ردة فعل غاضبة أو رافضة للموضوع.

من جانبه، استقبل وزير الداخلية ياسين الياسري في مكتبه اللواء علاء غريب، قائد شرطة واسط والرائد محمد رياض الضابط في سيطرة اللج (بغداد - واسط) الذي وقع عليه الاعتداء من قبل محافظ واسط.

ووجه وزير الداخلية بسحب قوة الحماية من محافظ واسط، محمد المياحي، بعد اعتدائه على الضابط، احتجاجاً على فعل المحافظ الذي اعتدى على الضابط أثناء تأديته لواجبه.

وقال الناطق باسم الوزارة، اللواء سعد معن في بيان، إن "وزير الداخلية وجه بسحب الحماية من محافظ واسط، بعد أن اعتدى على أحد الضباط خلال الواجب في إحدى السيطرات الأمنية".

وأضاف معن أن "الضابط المعتدى عليه حرك دعوى قضائية ضد محافظ واسط محمد جميل المياحي، مطالباً إياه برد الاعتبار وفق مصدر في محكمة تحقيق واسط.

من جانبه ظهر محافظ واسط محمد جميل المياحي في فيديو يوضح ملابسات الحادث، ويعتذر من الضابط والمواطنين، وقال: "كنت عائداً من بغداد في زيارة عمل وفي الساعة الثالثة عصراً وبمسافة 4 كم وجدت ازدحاماً كثيفاً، وكانت حالة هرج ومشاكل والناس تحت حرارة الشمس، ووصلت إلى السيطرة وتكلمت مع الضابط.. وكان لا مبالياً بما يحصل من تأخير للناس وفي هذا الحر اللاهب، وكأنه لا يعير أي اهتمام لسالكي الطريق وفيهم أطفال صغار ومرضى وكبار سن".

إعلانات