أول حالة رفع حصانة في البرلمان العراقي

نشر في: آخر تحديث:

قرر رئيس مجلس النواب العراقي، محمد الحلبوسي، رفع الحصانة عن النائب طلال خضير الزوبعي المنتمي لكتلة القرار بتهم تتعلق بالفساد.

وجاء في نص وثيقة رفع الحصانة: "استنادا إلى الصلاحيات المخولة لنا من الدستور تقرر رفع الحصانة عن النائب طلال خضير عباس الزوبعي لورود شكوى ضده بتهم تتعلق بالفساد إبان فترة توليه منصب رئيس لجنة النزاهة سابقا".

وقرر الحلبوسي رفع الحصانة عن النائب طلال الزوبعي بعد طلب من إحدى محاكم النزاهة تمهيداً لمحاكمته في قضية "ابتزاز" مالك إحدى الشركات التجارية.

وينتمي طلال الزوبعي إلى تحالف القرار، وسبق أن شغل منصب رئيس لجنة النزاهة في البرلمان العراقي في الدورة السابقة.

وجاء في كتابة "رفع الحصانة" الذي وجهه الحلبوسي للقضاء أن البرلمان تلقى شكاوى "فساد" ضد الزوبعي عندما كان رئيساً للجنة النزاهة.

ورفع الحصانة لا يعني إسقاط العضوية، لكنه خطوة مهمة لمحاكمة أي نائب محصن من الملاحقة القانونية والقضائية بحسب القانون العراقي.

وهذه المرة الأولى التي يتم فيها رفع الحصانة عن نائب في البرلمان العراقي منذ الانتخابات التشريعية الأخيرة التي أجريت في 12 أيار/مايو 2018.