عاجل

البث المباشر

الخناق يضيق حول حكومة عبد المهدي.. دعوات لسحب الثقة

المصدر: دبي - العربية.نت

بعد أن دعا المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله علي السيستاني في خطبة الجمعة، مجلس النواب العراقي (البرلمان) إلى سحب الثقة من حكومة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، محذرا من انزلاق البلاد إلى حرب أهلية، طالبت أحزاب سياسية بدورها إلى سحب الثقة عن الحكومة أيضا، وتشكيل أخرى جديدة.

تحالف النصر: انتخابات مستقلة حرة مبكرة

في التفاصيل، دعا رئيس الوزراء العراقي السابق، حيدر العبادي، الجمعة، لعقد جلسة برلمانية، السبت، تسحب الثقة من الحكومة العراقية، بعد يوم دام عاشه العراق لا سيما في محافظات الجنوب على وجه الخصوص، حيث قتل أكثر من 40 متظاهراً خلال مواجهات بين المحتجين وقوات الأمن العراقية، في يوم قيل إنه الأكثر دموية في التظاهرات المستمرة منذ شهرين.

موضوع يهمك
?
تجاوز عدد قتلى احتجاجات العراق 400 قتيل، وفق إحصاء أوردته رويترز نقلاً عن مصادر من الشرطة ومستشفيات، اليوم الجمعة.وأظهر...

ارتفاع عدد ضحايا احتجاجات العراق لـ408 قتلى ارتفاع عدد ضحايا احتجاجات العراق لـ408 قتلى العراق

وطالب البيان مجلس النواب العراقي بتشكيل حكومة جديدة مستقلة، وإعداد قانون انتخابي منصف، وتشكيل مفوضية انتخابات مستقلة لإجراء انتخابات حرة مبكرة ونزيهة بشراكة مع الأمم المتحدة، مجدداً التأكيد على محاسبة الجناة والقتلة، وعلى سلمية التظاهرات لنيل أهدافها الوطنية بعيدا عن المساس بالأرواح والممتلكات العامة والخاصة، وبضرورة التلاحم الوطني لضمان وحدة واستقرار البلاد تجنبا للفوضى أو المجهول أو العودة لأزمنة الدكتاتوريات المستبدة، بحسب تعبيره.

كتلة سائرون:

بدورها، ناشدت "كتلة سائرون" النيابية التي يدعمها التيار الصدري، الجمعة، إلى عقد جلسة طارئة للبرلمان يسحب فيها الثقة عن الحكومة العراقية.

من احتجاجات العراق من احتجاجات العراق

حزب الدعوة: "حرب أهلية"

من جهته، حثّ حزب الدعوة، الجمعة، بقيادة أمينه العام نوري المالكي جميع الأطراف العراقية لاختيار رئيس وزراء يرضي الجميع.

كما طالب الحزب مجلس النواب في البلاد بإعادة النظر في خياراته الحكومية، والنظر في حاجة البلاد إلى حكومة قوية منسجمة مقبولة شعبيا وسياسيا تقوم بمهام حفظ الأمن والاستقلال ورعاية المواطنين وتلبية حاجاتهم التي أتاحها لهم الدستور، بحسب البيان.

وأشار إلى ضرورة العمل على ذلك لأن الأمور تتجه في البلاد إلى الحرب الأهلية والاقتتال الداخلي، كما جاء في نص البيان.

كذلك ناشد الحزب مجلس النواب العراقي للانعقاد الفوري واتخاذ الخطوات الدستورية اللازمة من أجل إيجاد البديل الحكومي الذي يلبي الطموح الوطني، وتقديم مرشح بديل لمنصب رئيس الوزراء يحوز على رضا الجميع.

من الاشتباكات بالعراق من الاشتباكات بالعراق
تيار الحكمة.. قانون انتخابات

في السياق ذاته، دعا عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني، على قناته على تليغرام البرلمان العراقي بعقد اجتماع عاجل لتنفيذ الخطوات التي دعت إليها المرجعية الدينية العليا في النجف، وناشده بمواصلة اجتماعاته دون انقطاع للانتهاء من إقرار قانون انتخابات منصف بالتشاور مع بعثة الأمم المتحدة.

وقال الحكيم: "نطالب الجهات القضائية بإجراء التحقيق العاجل والفوري بالأحداث التي شهدتها محافظتا ذي قار والنجف".

وأضاف: "نهيب بالمتظاهرين الحفاظ على سلمية تظاهراتهم وفرز العناصر المندسة التي تريد بالعراق والعراقيين الشر والانجرار نحو الفوضى والاقتتال الداخلي".

تيار الفتح: تغيير لمصلحة العراق

إلى ذلك، أعلن تحالف الفتح في بيان له نقلته وسائل إعلام عراقية أنه وبالتشاور مع الكتل السياسية يعلن المضي في إجراء التغيير اللازم والذي فيه مصلحة العراق، بحسب تعبيره.

وأضاف البيان: "تابعنا باهتمام بالغ خطاب المرجعية الدينية العليا في النجف وما جاء فيه من خارطة طريق واضحة تمثل سبيل النجاة للوطن والمواطنين"، وتابع: "نحث مجلس النواب على الإسراع في تشريع قانوني الانتخاباتوالمفوضية وجميع القوانين المتعلقة بتحقيق الإصلاحات المنشودة".

من اشتباكات الناصرية جنوب العراق من اشتباكات الناصرية جنوب العراق
جنوب العراق ينزف دماً

يشار إلى أن القاضي عبدالستار بيرقدار، كان قال إن مجلس القضاء الأعلى شكل هيئة تحقيق من ثلاثة نواب، ورئيس محكمة استئناف ذي قار، للتحقيق العاجل في عمليات قتل المتظاهرين خلال اليومين الماضيين، حيث كان للناصرية (مركز محافظة ذي قار، جنوب البلاد) الحصة الأكبر من القتلى، حيث أفادت مصادر حكومية وطبية بمقتل 32 متظاهراً، وإصابة أكثر من 215.

من اشتباكات جنوب العراق من اشتباكات جنوب العراق

بدورها، أفادت مصادر "العربية" بأن 15 متظاهرا قتلوا بينما جرح العشرات في اشتباكات مع قوات الأمن في مناطق متفرقة وسط مدينة النجف، استخدمت خلالها القوات الحكومية الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي بشكل مكثف لإبعادهم عن الساحات والشوارع الرئيسية وفض الاعتصامات.

يذكر أن التظاهرات في العراق جوبهت حتى الآن بالعنف في عدة مناطق، من قبل القوات الأمنية على الرغم من أن عدة تصريحات رسمية كانت أكدت أن إطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين ممنوع.

إعلانات