عاجل

البث المباشر

العراق: تعطيل المدارس في محافظة النجف بسبب كورونا

المصدر: البصرة (العراق) - رويترز

أفادت وكالة الأنباء العراقية، الاثنين، أنه تم تعطيل المدارس في محافظة النجف بسبب كورونا.

أعلنت السلطات العراقية في مدينة النجف جنوب بغداد، في وقت سابق الاثنين، عن أول إصابة بفيروس كورونا المستجد لمواطن إيراني دخل إلى البلاد قبل قرار منع دخول المواطنين الإيرانيين قبل ثلاثة أيام.

صورة الطالب الإيراني المصاب بفيروس كورونا صورة الطالب الإيراني المصاب بفيروس كورونا

وأوضحت دائرة صحة النجف في بيان، أن "نتائج الفحوص المخبرية التي أجريت اليوم أظهرت إصابة أحد طلبة العلوم الدينية من الجنسية الإيرانية ممن كانوا قد دخلوا إلى العراق قبل قرار خلية الأزمة الوزارية بمنع دخول المواطنين الإيرانيين" إلى العراق.

دخل البلاد قبل الحظر

وأضاف البيان أنه "تم الكشف عن الحالة لدى قيام الفرق الصحية بالتحري على الزائرين والطلبة في محل سكنهم ووجدوا شكوكا لدى هذا الطالب، فتمت إحالته للمستشفى ووضعه في ردهات العزل وقد أظهرت نتائج التحليل أنه حامل للفيروس". وأكدت وزارة الصحة في بيان "اتخاذ كافة الإجراءات وحسب اللوائح الصحية الدولية للتعامل مع الحالة والملامسين".

وذكرت صحة النجف أنها تحتجز زملاء الطالب الإيراني في المدينة القديمة خشية إصابتهم بكورونا.

وكان مدير ناحية منطقة صفوان العراقية، قال الاثنين، إن العراق أغلق معبر صفوان الحدودي مع الكويت أمام حركة المسافرين والتجارة، وذلك بطلب السلطات الكويتية.

ولم يذكر المسؤول سبباً لذلك الإجراء، لكنه يأتي وسط مخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن الكويت أبلغت، الاثنين، عن إصابة ثلاثة أشخاص عائدين من إيران، بينهم مواطن سعودي بالفيروس.

ومدد العراق، يوم السبت، منع دخول غير العراقيين من إيران، التي قالت إنها أكدت حتى الآن 43 إصابة بالفيروس و9 وفيات.

موضوع يهمك
?
اعلن وزير الصحة الإيراني، اليوم الاثنين، عن تسجيل 12 حالة وفاة و61 حالة إصابة بفيروس "كورونا" في البلاد. وسجلت أربع...

إيران: ارتفاع وفيات كورونا إلى 12 والإصابات 61 إيران: ارتفاع وفيات كورونا إلى 12 والإصابات 61 إيران

وتتسارع خطى المؤسسات المعنية في العراق عموماً، وفي إقليم كردستان العراق على وجه الخصوص لمنع تسرب فيروس كورونا من إيران إلى الأراضي العراقية، حيث أغلق الإقليم 10 معابر حدودية مع إيران، وأبقى 3 منها تسمح فقط بدخول رعاياها.

قضاء سوران الحدودي مع إيران استقبل، حتى مساء السبت، 400 عراقي وصلوا من إيران، وبعد التأكد من سلامتهم، تم نقلهم إلى فنادق داخل المدينة خصصت لهم كاستضافة، تحت حماية مشددة لمدة 14 يوماً كإجراء احترازي للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وتتوقع السلطات في إقليم كردستان وصول 3 آلاف من رعاياها من إيران، والاستعدادات جارية على قدم وساق لاستضافتهم في فنادق قضاء سوران وقضاء راوندوز الحدوديين مع إيران.

إعلانات