انتهاء العمليات العسكرية التركية ضد مواقع لحزب العمال الكردستاني

نشر في: آخر تحديث:

أفادت قناة تي.آر.تي التركية على تويتر أن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أعلن عن انتهاء عملية جوية بنجاح بعد استهداف مواقع لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

يأتي ذلك فيما كانت مصادر العربية والحدث، قد أفادت ليل الأحد إلى الاثنين بأن قصفاً تركياً كثيفاً استهدف مواقع حزب العمال الكردستاني غرب الموصل.

وأضافت المصادر أن نحو 20 صاروخاً أطلقتها طائرات تركية على مواقع لحزب العمال الكردستاني بجبل سنجار.

وتستهدف تركيا بشكل متكرر مقاتلي حزب العمال الكردستاني سواء في جنوب شرقي تركيا ذي الأغلبية الكردية أو في شمال العراق.

وقالت المصادر إن الطائرات الحربية أقلعت من عدة قواعد في تركيا وخاصة في مدينتي ديار بكر وملاطية بجنوب شرقي البلاد وضربت معسكرات تابعة للحزب بالعراق بعضها في معقله بمنطقة قنديل قرب الحدود الإيرانية.

وبجانب استهداف الطائرات التركية مواقع الحزب في شمال العراق بشكل متكرر، إلا أن تركيا هددت في السنوات الأخيرة بشن هجوم بري يستهدف قواعد حزب العمال في منطقة جبال قنديل.

يذكر أنه في إبريل الماضي وجهت وزارة الخارجية العراقية باستدعاء السفير التركي في بغداد وتسليمه مذكرة احتجاج، بعد أن شنت طائرات تركية غارات على مواقع في محافظة نينوى العراقية.

ودانت الخارجية "بأشد العبارات الاعتداء الذي قام به الجانب التركي الذي أسفر عن خسائر في الأرواح والممتلكات"، وفق بيان رسمي عن المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف.

وبدورها نددت قيادة العمليات المشتركة في العراق بـ"خرق الطائرات التركية للأجواء العراقية"، معتبرة أنه "انتهاك صارخ لسيادة الدولة"، وفق وكالة الأنباء العراقية.