عاجل

البث المباشر

شاهد الكاظمي لابن الهاشمي: لا تبكِ أنت بطل كأبيك

المصدر: دبي - العربية.نت

"أبوك كان كله وطنية ودمه لن يذهب هدراً ابني.. وأنا أبوك موجود الآن".. بهذه الكلمات تعهد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، بالقصاص من قتلة الخبير في شؤون الجماعات المسلحة، هشام الهاشمي، على "الجريمة الجبانة".

جاء ذلك خلال زيارة الكاظمي لمنزل الهاشمي بمنطقة زيونة شرق بغداد مساء أمس الأربعاء مقدماً تعازيه، ومؤكداً أن الخبير والمحلل الراحل قدم أبهى صورة عن بلاده، واصفاً موته "بالاستشهاد" الذي فجر استنكاراً محلياً ودولياً.

وقبل أن يجلس أولاد الخبير الراحل الثلاث إلى جانب المسؤول العراقي، همّ أحد الصبية لمصافحته، فغافلته الدموع، ليسارع الكاظمي قائلاً: "لا تبكِ حمودي أنت بطل كوالدك!".

الكاظمي خلال زيارة عائلة الهاشمي الكاظمي خلال زيارة عائلة الهاشمي

وكان الكاظمي قال في وقت سابق خلال ترؤسه اجتماعاً للمجلس الوزاري للأمن الوطني: "إننا مصممون بعزم لا يلين على ملاحقة الجناة، وأن لا تمر هذه الجريمة الجبانة بلا عقاب، وإن سيادة القانون سيكون لها دائماً الصوت الأعلى والأخير".

الكاظمي خلال زيارة عائلة الهاشمي الكاظمي خلال زيارة عائلة الهاشمي
الكاظمي خلال زيارة عائلة الهاشمي الكاظمي خلال زيارة عائلة الهاشمي

يذكر أن مسلحين مجهولين اغتالوا الهاشمي وسط العاصمة بغداد الاثنين. وتمت العملية أمام منزله، بعد خروجه من مقابلة تلفزيونية، تحدث فيها عن خلايا الكاتيوشا المحمية من بعض الفصائل الموالية لإيران والأحزاب العراقية.

وعند إخراج جثته المضرجة بالدماء من السيارة، أظهرت مقاطع مصورة التقطتها كاميرات مراقبة، أطفاله الثلاث واقفين أمام هول هذا المشهد، يراقبون وجه والدهم المضرج بالدماء.

إعلانات