داعشي خزّن كنزاً بمطبخ بيته.. شرطة نينوى تتحرك

كتب تاريخية كانت سرقت من إحدى كنائس الموصل أثناء سيطرة الدواعش

نشر في: آخر تحديث:

اعتقلت شرطة محافظة نينوى العراقية، أحد عناصر تنظيم داعش، كان يحتفظ بكتب تاريخية مسيحية مسروقة من كنائس مدينة الموصل، بحسب قائد شرطة المدينة.

في التفاصيل، كشف قائد الشرطة، ليث الحمداني، في بيان، الاثنين، عن معلومات استخباراتية قادت إلى اعتقال أحد عناصر تنظيم داعش، وضبط بحوزته 32 كتابا أثريا، كان يخفيها في "قطع من البناء داخل مطبخ داره" في منطقة باب الجديد في الموصل.

وبحسب البيان، فإن هذه الكتب كانت قد سرقت من الكنائس خلال فترة سيطرة داعش على مدينة الموصل.

إلى ذلك، تظهر الصور التي نشرتها قيادة الشرطة، بناء إسمنتيا مكعب الشكل، ظهر في داخله بعد تهديمه، صندوق حديدي يحتوي كتبا وأوراقا.