عاجل

البث المباشر

إحباط تفجير في منطقة الكرادة وسط بغداد

المصدر: دبي - العربية.نت

أحبطت القوات الأمنية العراقية، صباح الثلاثاء، تفجيراً في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد.

وقال مصدر أمني إن قوة من خبراء المتفجرات (صقر بغداد) عالجت عبوة ناسفة محلية الصنع كانت موضوعة قرب ساحة 52 في الكرادة، دون إصابات تذكر.

ويأتي الحادث بعد ساعات قليلة، من انفجار عبوة ناسفة كانت موضوع بالقرب من محل لبيع المشروبات الكحولية بالقرب من تقاطع الشروق ضمن منطقة الكرادة.

وكانت مصادر "العربية" قد أفادت، فجر الثلاثاء، بسماع دوي انفجار عنيف وسط العاصمة بغداد.

هذا التفجير جاء بعد ساعات من تأكيد قيادي في ميليشيا حزب الله بنسف اتفاق مجموعة من الفصائل المسلحة والميليشيات الموالية لطهران بتعليق الهجمات على القوات الأميركية، فبعدما أعلنت كتائب حزب الله المدعومة من إيران، الأحد، أن مجموعة من الفصائل المسلحة والميليشيات الموالية لطهران اتفقت فيما بينها على تعليق هجماتها الصاروخية على القوات الأميركية، بشرط أن تقدم الحكومة العراقية جدولاً زمنياً لانسحاب القوات الأميركية، خرج أبو علي العسكري المسؤول الأمني للميليشيا وأكد في تغريدة عبر حسابه الرسمي في تويتر، أن عناصره ستنسف الاتفاق وتعود لانتهاكاتها في حال استهدفت قوات الحشد الشعبي وأتباعها من أي جهة كانت، من بينها القوات العراقية بأوامر من رئيس الحكومة، مصطفى الكاظمي.

كما هدد القيادي بأن الاتفاق سيلغى إلى دون عودة في حال نفذت هجمات ضد الميليشيات الإيرانية من قبل القوات العراقية أو غيرها.

حزب الله العراقي حزب الله العراقي
تحذير أميركي

موضوع يهمك
?
أجبر البنك المركزي الإيراني العراق على اتفاق للإفراج عن أصول إيران المالية، قائلة إنها مجمدة لدى بغداد.وأوضح أن الأصول...

"أموال جمدتها بغداد"..إيران تجبر العراق على اتفاق للدفع "أموال جمدتها بغداد"..إيران تجبر العراق على اتفاق للدفع قصص خاصة

يشار إلى أن أميركا كانت أطلقت تحذيراً للعراق قبل أكثر من أسبوع، من أنها ستغلق سفارتها في بغداد إذا لم تتحرك الحكومة العراقية لوقف هجمات الميليشيات المدعومة من إيران ضد الأميركيين.

وتصاعدت أعمال العنف ضد المصالح الأميركية، وإطلاق الصواريخ التي تتهم بعض الميليشيات الموالية لإيران بتنفيذها، لاسيما في الأسابيع الأخيرة، رغم وعود الكاظمي.

وازداد نشاط ما يعرف محلياً بـ "خلايا الكاتيوشا"، لاسيما منذ زيارة رئيس الحكومة العراقية إلى واشنطن قبل شهرين، في محاولة لزعزعة سلطته.

كلمات دالّة

#بغداد, #العربية

إعلانات