العراق.. 11 قتيلاً بهجوم لداعش غرب بغداد

مصادر أمنية وطبية أكدت مقتل 11 شخصاً بهجوم تنظيم داعش الإرهابي غرب العاصمة

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر أمنية وطبية، الاثنين، بمقتل 11 شخصاً إثر هجوم لتنظيم داعش غرب العاصمة العراقية بغداد.

في التفاصيل، شنّت عناصر التنظيم هجوماً على موقع عسكري عند المدخل الغربي لبغداد، وذلك بحسب ما أفادت به مصادر أمنية وطبية لوكالة فرانس برس.

وقالت المصادر إن داعش هاجم برج المراقبة في منطقة الرضوانية غرب بغداد، وقتل 5 من الحشد الشعبي، و6 أشخاص من المنطقة أتوا للمساعدة في صد الهجوم، موضحة أن مسلحي التنظيم أطلقوا النار على برج سيد درويش التابع للجيش العراقي وقوات الصحوة في منطقة الرضوانية قرية الخماس.

بدورها، ردّت القوات الأمنية على مصادر النيران، ما أوقع اشتباكات بين الطرفين.

يستعيد قواه

يشار إلى أن تنظيم داعش بات يحاول منذ فترة لملمة بقاياه واستعادة قواه، حيث تقوم عناصره بين الحين والآخر بهجمات ضد القوات الأمنية في العراق.

واجتاح داعش صيف عام 2014 ثلث مساحة العراق، قبل أن تشن بغداد حملة مضادة بدعم من التحالف الدولي بقيادة أميركا، استعادت خلالها أراضيها تدريجياً لغاية عام 2017.

وخلف التنظيم عشرات المقابر الجماعية في المناطق التي وقعت تحت سيطرته، حيث قام بتصفية الآلاف من خصومه ميدانيا ودفنهم في مقابر جماعية.

وعلى الرغم من أن العراق كان أعلن عام 2017 تحقيق النصر على داعش باستعادة كامل أراضيه التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014، إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة من البلاد ويشن هجمات بين فترات متباينة.