المعارضة السودانية تدعو إلى حل مؤسسات النظام السابق

نشر في: آخر تحديث:

جدد تجمع المهنيين السودانيين، الاثنين، دعوته إلى حل مؤسسات النظام السابق وطالب بإقالة رئيس القضاء ونوابه وإقالة النائب العام.

ودعا تجمع المهنيين السودانيين كذلك المجلس العسكري للاستجابة لمطالب الشارع ولتشكيل مجلس سيادي مدني بمشاركة عسكرية محدودة.

هذا وأفادت موفدة "العربية" إلى الخرطوم، الاثنين، أن الجيش جدد مطالبة المتظاهرين بفض الاعتصام.

وناشد الجيش المتظاهرين بفتح الطرقات وإعادة الحياة إلى طبيعتها.

هذا ويستمر توافد أعداد كبيرة من المحتجين على مقر اعتصام القيادة العامة للجيش، فيما تنتشر تعزيزات إضافية من القوات النظامية تتمركز شرق وغرب القيادة العامة.

هذا وشهد مقر القيادة العامة للأركان في الخرطوم، حيث يقبع آلاف السودانيين منذ أسابيع، توترا بين الأمن والمعتصمين صباح الاثنين، بعد أن عمد بعض العناصر الأمنية إلى إزالة المتاريس الموضوعة في المكان.

ودفع هذا التحرك المعارضة السودانية إلى الاستنفار، فأعلن تجمع المهنيين السودانيين في خبر عاجل على حسابه على تويتر أن هناك محاولة لفض الاعتصام أمام القيادة العامة للأركان، وإزالة جميع المتاريس. ودعا المواطنين إلى "التوجه فوراً إلى ساحات الاعتصام لحماية ثورتكم ومكتسباتكم"، بحسب تعبيره.