عاجل

البث المباشر

اعتصام الخرطوم ينزف.. والانتقالي يتهم مندسين

المصدر: دبي - العربية.نت

في تطور عاجل، أفادت مراسلة "العربية" الثلاثاء بارتفاع عدد قتلى الاشتباكات التي شهدها محيط القيادة العامة في الخرطوم إلى 6 بينهم ضابط بالقوات المسلحة.

وكانت مصادر مطلعة أفادت في وقت سابق، مساء الاثنين، بإصابة أكثر من 10 جرحى أصيبوا بالرصاص في محيط اعتصام الخرطوم، بعضهم في حالة خطرة.

في حين أكد المجلس العسكري الانتقالي مصرع ضابط خلال المواجهات. كما شدد على أن الأحداث الدامية التي شهدها الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني جاءت لتناقض التوصل إلى توافق مع قوى التغيير، مؤكداً أن المفاوضات جرت في جو ودي.

وأضاف المتحدث باسم المجلس العسكري أن خلايا نائمة تابعة للنظام السابق حاولت إثارة الشارع باعتراض سيارات مخصصة لتوزيع وجبات الإفطار على المعتصمين، وتبين أن الجيش وقوات الدعم السريع التابعة له لم تنفذ هذا الاعتراض.

كما أكد رصد شائعات أيضا تحاول إثارة الفتنة والانقسام بين الجيش من ناحية، وعناصر قوات الدعم السريع، موضحا أن كشف هذا المخطط دفع تلك الخلايا للتعجل بالتصعيد وإطلاق الرصاص مباشرة.

بدوره، أكد رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، أن جهات ما وصفها "بالمندسة"، تحاول إجهاض الاتفاق الذي تم التوصل إليه، الاثنين، مع قوى التغيير.

وسُمع دوي إطلاق نار قرب وسط العاصمة في ساعة متأخرة من مساء الاثنين بعد اشتباكات وقعت مع محتجين أغلقوا الطرق.

وتطورت الأوضاع الميدانية في محيط ساحة الاعتصام والشوارع المؤدية لها، وتعرض عدد من المعتصمين في شارع النيل إلى إطلاق نار من مصدر مجهول، وأصيب 10 بإصابات متفاوتة .

من اعتصام مقر القيادة العامة بالخرطوم(رويترز- 13 مايو) من اعتصام مقر القيادة العامة بالخرطوم(رويترز- 13 مايو)

وأعلنت لجنة أطباء السودان المركزية في حينه عن "مقتل 4 هم: محمد أحمد حسن، شاب عشريني من فرسان ترس شارع النيل، بإصابة رصاص بالرأس والكتف، وأحمد إبراهيم الذي أصيب بطلق ناري في الصدر، ومدثر الشيخ صاحب الثلاثين عاماً وأصيب بطلق ناري في الرأس، وضابط (رتبة رائد) بالقوات المسلحة، بإصابة مباشرة بطلق ناري".

موضوع يهمك
?
قضت محكمة مغربية، الاثنين، بالسجن 3 سنوات على مواطن مغربي أرسل مقطع فيديو للجريمة الإرهابية الخاصة بقتل سائحتين من...

3 سنوات سجناً لمغربي "نشر فيديو".. ذبح وفصل رؤوس 3 سنوات سجناً لمغربي "نشر فيديو".. ذبح وفصل رؤوس المغرب العربي
المجلس العسكري: مقتل ضابط في المواجهات

ورد الفريق الركن شمس الدين كباشي إبراهيم، الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي، على ما حدث في ساحة الاعتصام، ببيان رسمي.

وجاء في نص البيان: "جماهير الشعب السوداني الكريم، في الوقت الذي تسير فيه خطوات التفاوض بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير في مناخ إيجابي جيد وصل فيه الطرفان لنتائج متقدمة على أمل الوصول لاتفاق نهائي بأعجل ما يكون، هنالك جهات تتربص بالثورة أزعجتها النتائج التي تم التوصل إليها اليوم وتعمل على إجهاض أي اتفاق يتم الوصول إليه وإدخال البلاد في نفق مظلم. دخلت هذه المجموعات إلى منطقة الاعتصام وعدد من المواقع الأخرى وقامت بدعوات مبرمجة لتصعيد الأحداث من إطلاق للنيران والتفلتات الأمنية الأخرى في منطقة الاعتصام وخارجها والتحرش والاحتكاك مع المواطنين والقوات النظامية التي تقوم بواجب التأمين والحماية للمعتصمين".

من اعتصام مقر القيادة العامة بالخرطوم(رويترز- 13 مايو) من اعتصام مقر القيادة العامة بالخرطوم(رويترز- 13 مايو)

وتابع: "هذه الأحداث أدت لاستشهاد ضابط يتبع للقوات المسلحة إدارة الشرطة العسكرية (الرائد كرومة)، وإصابة عدد 3 أفراد آخرين، إلى جانب عدد كبير من الجرحي والمصابين من المعتصمين. نترحم على الشهداء جميعا ونسأل الله عاجل الشفاء للجرحى والمصابين".

كما شدد على أنه "لابد من تنبيه الجميع لهذه المجموعات التي تحاول النيل من القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى وتعمل على منعنا من الوصول لتحقيق أهداف الثورة، ونؤكد أننا نعمل مع الإخوة في الطرف الآخر (قوى إعلان الحرية والتغيير) لاحتواء الموقف بكل تفهم وتعاون ونطمئنكم جميعا على سلامة الأوضاع في كافة أنحاء البلاد والسيطرة عليها، وسنتخذ من الإجراءات والتدابير اللازمة ما يحول دون وصول هؤلاء المتربصين بالثورة والثوار إلى مراميهم".

جرحى في اعتصام القيادة العامة في الخرطوم(13 مايو- فرانس برس) جرحى في اعتصام القيادة العامة في الخرطوم(13 مايو- فرانس برس)
الدعم السريع: حريصون على سلامة المواطنين

إلى ذلك، أعلنت قوات الدعم السريع في بيان فجر الثلاثاء، أنها حريصة على سلامة المواطنين.

وأوضحت أن "ما جرى في محيط الاعتصام ليل الاثنين من أحداث مؤسفة، تقف خلفه جهات ومجموعات تتربص بالثورة بعد أن أزعجتها النتائج التي توصل إليها (الاثنبن) المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، وهي تعمل جاهدة على إجهاض أي تقدم في التفاوض من شأنه يخرج البلاد من الأزمة."

من اعتصام مقر القيادة العامة بالخرطوم(رويترز- 13 مايو) من اعتصام مقر القيادة العامة بالخرطوم(رويترز- 13 مايو)

وأضاف البيان أن "المجموعات تسللت إلى ساحة الإعتصام وعدد من المواقع الأخرى وأطلقت النيران على المعتصمين، فضلاً عن إحداثها تفلتات أمنية بمواقع أخرى في منطقة الإعتصام وخارجها، كما أنها قامت بعمليات تحرش وإحتكاك مع المواطنين و القوات النظامية التي تقوم بواجب التأمين والحماية للمعتصمين، الأمر الذى أدى إلى مقتل الرائد (كرومة) الذي يتبع للقوات المسلحة، وسقوط عدد (2) جرحى من قوات الدعم السريع، وعدد من القوات المسلحة والمعتصمين . نترحم على الشهداء جميعاً ونسأل الله عاجل الشفاء للجرحى."

كما دعت قوات الدعم السريع "جميع المواطنين للإنتباه لهذه المجموعات التي تسعى للنيل من قوات الدعم السريع والقوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى".

اتفاق بين الانتقالي والتغيير

وفي وقت سابق، قال أحمد ربيع، قيادي في قوى الحرية والتغيير بالسودان، الاثنين، "إن قوى التغيير اتفقت مع المجلس الانتقالي على هياكل السلطة الانتقالية وسلطاتها، مما يعد تطوراً مهماً في عملية التفاوض الشاقة التي يخوضها الطرفان منذ أيام".

وأضاف ربيع في تصريحات لـ"العربية" أن المحادثات كانت إيجابية وربما تسفر عن اتفاق نهائي في حال سيرها على نفس المنوال.

بدوره، أعلن متحدث باسم المجلس الانتقالي في السودان، الاثنين، الاتفاق مع قوى الحرية والتغيير على هيكلية السلطة الانتقالية.

وقال "ناقشنا هيكل السلطة الانتقالية واتفقنا عليه تماما"، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على المهام والسلطات في المستويات السيادية والتنفيذية والتشريعية.

إلى ذلك، أفاد المجلس الانتقالي أن تشكيل المجلس السيادي ونسب المشاركة بالمستوى السيادي والتشريعي سيتم مناقشتها غدا الثلاثاء.

كلمات دالّة

#الخرطوم, #السودان

إعلانات