عاجل

البث المباشر

"التغيير": اتفقنا والانتقالي على هياكل السلطة بالسودان

المصدر: دبي- العربية.نت

كشف أحمد ربيع، القيادي في قوى الحرية والتغيير بالسودان، الاثنين، "أن قوى التغيير اتفقت مع المجلس الانتقالي على هياكل السلطة الانتقالية وسلطاتها"، ما يعد تطوراً مهماً في عملية التفاوض الشاقة التي يخوضها الطرفان منذ أيام.

وأضاف ربيع في تصريحات لـ"العربية" أن المحادثات كانت إيجابية، وربما تسفر عن اتفاق نهائي في حال سيرها على نفس المنوال.

بدوره، أعلن متحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق الركن شمس الدين كباشي إبراهيم، الاثنين، الاتفاق مع قوى الحرية والتغيير على هيكلية السلطة الانتقالية. وقال المتحدث "ناقشنا هيكل السلطة الانتقالية واتفقنا عليه تماما"، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على المهام والسلطات في المستويات السيادية والتنفيذية والتشريعية.

وأفاد المجلس الانتقالي أن تشكيل المجلس السيادي ونسب المشاركة بالمستوى السيادي والتشريعي سيتم مناقشتها الثلاثاء.

موضوع يهمك
?
ذكرت القيادة المركزية للقوات الجوية الأميركية، الاثنين، أن قاذفات القنابل B-52 نفذت مهمتها الأولى بطلعات جوية فوق الخليج...

ردعاً لإيران.. قاذفات أميركا في أولى مهامها فوق الخليج ردعاً لإيران.. قاذفات أميركا في أولى مهامها فوق الخليج إيران
مناقشة صلاحيات مجلس السيادة

وكانت مراسلة "العربية"، قد أفادت في وقت سابق، نقلاً عن مصادر سودانية مطلعة أنه ستتم الاثنين في الخرطوم مناقشة صلاحيات مجلس السيادة والحكومة والمجلس التشريعي، والاتفاق عليها بين قوى التغيير والمجلس العسكري، بينما تناقش الثلاثاء مدة الفترة الانتقالية، على أن يتم البحث الأربعاء، في نسب تمثيل المدنيين والعسكريين في مجلس السيادة وحسم رئاسة مجلس السيادة.

هذا وأعلنت ناطقة باسم المعارضة السودانية، الاثنين، استئناف المحادثات الحاسمة بين المجلس الانتقالي وقوى الحرية والتغيير حول العملية الانتقالية في السودان.

وقالت الناطقة مشاعر دراج إن عمر الدقير وساطع الحاج وهما من أبرز شخصيات "قوى إعلان الحرية والتغيير" يشاركان في هذه المحادثات التي تجري في قصر الصداقة، أكبر مركز للمؤتمرات في الخرطوم.

استئناف المباحثات

وكان الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي، الفريق الركن شمس الدين كباشي إبراهيم، أكد أن جلسات التفاوض بين المجلس وقوى إعلان الحرية والتغيير ستستأنف الاثنين، الساعة 12 ظهرا، بحسب ما أفادت مراسلة العربية، ليل الأحد.

وأضاف أن استئناف التفاوض يأتي في أجواء أكثر تفاؤلا بين الطرفين للوصول إلى اتفاق حول ترتيبات الفترة الانتقالية.

والأحد، طلبت قوى الحرية والتغيير من المجلس العسكري الانتقالي تأجيل الاجتماع المزمع عقده بينهما، وذلك "لاستكمال المشاورات".

وأفادت مراسلة "العربية" نقلاً عن مصادر موثوقة، بأن اجتماعاً غير معلن كان من المقرر عقده بين ممثلين لقوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري في قاعة الصداقة، إلا أنه تأجل إلى وقتٍ لاحق.

إعلانات