عاجل

البث المباشر

الانتقالي السوداني: المبادرة الإفريقية الإثيوبية قاعدة ممتازة للتفاوض

المصدر: دبي - العربية.نت

سلم الفريق الركن شمس الدين كباشي رئيس اللجنة السياسية الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي بالقصر الجمهوري اليوم الأحد مبعوثي الاتحاد الإفريقي وإثيوبيا رد المجلس على الورقة الإفريقية الإثيوبية المشتركة بحضور عضو اللجنة السياسية الفريق ياسر العطا عضو المجلس نائب رئيس اللجنة السياسية.

وقال الفريق كباشي إن الوثيقة التي قدمناها للمبعوثين تمثل وجهة نظر المجلس وهي ورقة تفاوضية أكدنا فيها أن مقترح الاتحاد الإفريقي يشكل قاعدة ممتازة للتفاوض وأننا جاهزون للتفاوض اعتبارا من اليوم.

وأعرب الكباشي عن شكر المجلس للمبعوثين وتثمينه لجهودهما في سبيل الوصول إلى حل سياسي في السودان وأن ما جاء في المقترح ينبع من تفهمهم الكامل للشأن السوداني.

وأضاف رئيس اللجنة السياسية أننا نأمل في حل سياسي شامل باستصحاب الجميع وفي أقل وقت وتحت مظلة الاتحاد الإفريقي وأن أي جهود أخرى يجب أن تكون بالتنسيق معه.

فيما قالت قوى الحرية والتغيير إنها سلّمت الوسيطين الإفريقي والإثيوبي ردها على المبادرة الإثيوبية الإفريقية المشتركة، مشيرة إلى أن لديها 6 ملاحظات على المبادرة.

تظاهرات الخرطوم

وانطلقت اليوم الأحد، تظاهرات في الخرطوم وعدد من مدن السودان، بدعوة من "قوى الحرية والتغيير" للمطالبة بتسليم السلطة لجهات مدنية.

ويشارك آلاف السودانيين في التظاهرات بعدة مدن منها الخرطوم وبورتسودان (شرق) وود (مدني وسط) والأبيض (غرب).

وأكدت مراسلة قناتي "العربية" والحدث" أنه تم إغلاق كافة شوارع الخرطوم العاصمة مع انطلاق التظاهرات، كما تم فرض طوق أمني على كل المداخل المؤدية لقيادة الجيش. من جهته، دعا "تجمع المهنيين" المحتجين للتوجه للقصر الرئاسي.

واستخدم الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق التظاهرات في مدينة القضارف في بورتسودان وفي الخرطوم، وتحديداً في منطقة باري في شمال الخرطوم وفي منطقتي معمورة واركويت في شرق العاصمة ضد المتظاهرين الذين كانوا يهتفون "حكم مدني حكم مدني!". كما أدى الإطلاق الكثيف للغاز المسيل للدموع في أم درمان السودانية لحالات إغماء.

وتم تسجيل انتشار أمني مكثف يواكب التظاهرات في مناطق مختلفة وسط حالات عنف محدودة. وتحدث شهود عيان عن إصابة أحد المتظاهرين في العاصمة بعبوة غاز مسيل للدموع في رأسه. كما تحدث ناشطون عن مقتل متظاهر بالرصاص بمدينة عطبرة (شمال).

إعلانات