عاجل

البث المباشر

البرهان: السودان يعلّم العالم الانتقال السلمي للسلطة

المصدر: دبي - العربية.نت

أفاد مراسل "العربية/الحدث"، الأربعاء، أن رئيس مجلس السيادة السوداني، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، أكد أنه يجب على الشركاء في البلاد إنجاح الفترة الانتقالية لتكون درساً للعالم في التداول السلمي للسلطة.

وأضاف البرهان بكلمة له في أكاديمية نميري العسكرية العليا، أن قضية السلام قضية مفصلية، داعياً المعارضة المسلحة لاغتنام الفرصة وإنهاء المشكلات التي من أجلها حدثت الحرب.

موضوع يهمك
?
في إطار زيارته لواشنطن التي بدأت السبت وتستمر 6 أيام، التقى رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، الثلاثاء، بوزير...

السودان.. تفاصيل لقاء حمدوك بوزير الخزانة الأميركي السودان.. تفاصيل لقاء حمدوك بوزير الخزانة الأميركي السودان
البرهان: ملتزمون بحماية التغيير

يذكر أن البرهان كان قد أكد منذ أيام التزام القوات المسلحة بحماية التغيير، الذي تم بانحيازها لإرادة الشعب.

وشدد خلال لقائه، الأحد، الضباط وضباط الصف والجنود بمنطقة (الخرطوم بحري) العسكرية، على بقائها على عهدها في الوفاء لأهل السودان دون الاستجابة لمحاولات الابتزاز والاستقطاب السياسي.

كما أشار في حديثه الذي تم بحضور رئيس هيئة الأركان السوداني الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين، ونوابه، وعدد من قادة الجيش، إلى التأكيد على استكمال متطلبات التغيير، من أجل تهيئة المناخ للشعب السوادني للوصول لصناديق الاقتراع، واختيار من يحكمه في نهاية الفترة الانتقالية.

وأوضح أن المرحلة الدقيقة التي يمر بها السودان، تتطلب مزيداً من التكاتف، وتضافر الجهود واضطلاع القوات المسلحة بمهامها وواجباتها كاملة، للإسهام في تجاوز كافة التحديات، والعبور بالبلاد من هذه المرحلة.

إلى ذلك، وحول الجهود الجارية لتحقيق السلام، قال البرهان إن "السلام ظللنا ننتظره طويلاً منذ الاستقلال"، نحن عازمون على إنجاز سلام عادل يُلبي طموحات أهل السودان بمشاركة الجميع، ويُنهي أسباب الاحتراب الداخلي.

"تنفيذ برنامج قوى الثورة"

من جهة أخرى، أكد رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، خلال لقاء منذ أيام مع نائب رئيس الحركة الشعبية-شمال، ياسر عرمان، حرص الحكومة على تنفيذ برنامج قوى الثورة.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية أن عرمان أعلن دعم الحركة للحكومة الانتقالية، ونقلت عنه قوله "يجب أن نذهب باتجاه بلاد جديدة ومشروع وطني جديد". وأضاف عرمان أن المفاوضات مع الحركات المسلحة يحب أن تركز على قضايا الأرض والعدالة الانتقالية والترتيبات الأمنية والنازحين واللاجئين.

وكان حمدوك، قد قال على تويتر إن السودان يمر الآن بوقت حرج، وإن الأمر يتطلب وقوف المجتمع الدولي ودعمه للشعب السوداني وهو ما تمنى أن يسفر عنه اجتماع أصدقاء السودان اليوم.

وكانت وكالة السودان للأنباء قد أعلنت في وقت سابق على تويتر انطلاق أعمال مؤتمر أصدقاء السودان بمشاركة دولية واسعة.

كلمات دالّة

#البرهان

إعلانات