نتنياهو: وفد إسرائيلي سيزور السودان لاستكمال اتفاق التطبيع

الوفد سيزور السودان خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل إطلاق التعاون بين البلدين في بعض المجالات

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء السبت إن وفداً إسرائيلياً سيتوجه إلى السودان في الأيام القادمة بعد اتفاق البلدين على اتخاذ خطوات لتطبيع العلاقات.

والاتفاق الذي توسطت فيه الولايات المتحدة وأُعلن الجمعة، يجعل السودان ثالث بلد عربي ينهي العداء مع إسرائيل خلال الشهرين الماضيين.

وقال نتنياهو في مؤتمر صحفي: "سيغادر وفد إسرائيلي إلى السودان في الأيام المقبلة لاستكمال الاتفاقيات".

كما اعتبر أن اتفاقات التطبيع تضع حدا للعزلة الجغرافية التي كانت تعاني منها إسرائيل، وتقصّر مدة الرحلات الجوية وتخفّض كلفتها.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن التقارب مع السودان سيكون مفيداً للإسرائيليين الراغبين بعبور الأطلسي. وتابع: "يمكننا الطيران غرباً فوق السودان وفق اتفاقات أبرمناها قبل الإعلان عن التطبيع، وفوق التشاد التي أقمنا معها علاقات إلى البرازيل وأميركا اللاتينية".

بدوره، قال المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي أوفير غندلمان على "تويتر" نقلاً عن نتنياهو: "وفد إسرائيلي سيزور السودان خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل إطلاق التعاون بين البلدين في بعض المجالات".

وأضاف: "دول عربية أخرى ستقيم علاقات مع إسرائيل، بعد التوصل إلى 3 اتفاقيات سلام خلال 6 أسابيع".

اتفقت إسرائيل والسودان الجمعة على اتخاذ خطوات لتطبيع العلاقات في اتفاق توسطت فيه الولايات المتحدة.

وأبرم الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاتفاق في اتصال هاتفي مع رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو ورئيس وزراء السودان عبد الله حمدوك ورئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان. وأشاد نتنياهو بالخطوة بصفتها بداية "لعهد جديد" في المنطقة.

كما قرر ترمب هذا الأسبوع رفع السودان من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب مما مهد الطريق أمام الاتفاق مع إسرائيل.