لأول مرة.. وفد إسرائيلي يصل السودان

السودان يعيش أزمة اقتصادية صعبة وسط نداءات لرفع العقوبات عنه بعد إسقاط البشير

نشر في: آخر تحديث:

بعد شهر من إعلان إقامة العلاقات بين البلدين، أكد مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى، الاثنين، أن بلاده أرسلت أول وفد لها إلى السودان.

وجاء الإعلان بعدما أكدت إذاعة الجيش الإسرائيلي بعد ظهر الاثنين، خبر الزيارة.

وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد التقى رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني في شباط/فبراير في أوغندا، ووصف رئيس الوزراء اللقاء بأنه "تاريخي".

كما زار وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إسرائيل أواخر آب/أغسطس، وغادر منها إلى السودان في أول رحلة رسمية مباشرة بين تل أبيب والخرطوم.

نداءات لرفع العقوبات

يشار إلى أن الحكومة الانتقالية في السودان تواجه بعد إسقاط الرئيس السابق عمر البشير صعوبات اقتصادية في ظل انخفاض حاد في قيمة العملة المحلية "الجنيه السوداني"، الأمر الذي زاد من الأصوات المنادية برفع العقوبات التي كانت واشنطن فرضتها في تسعينيات القرن الماضي.

وتوصف الخطوة الأميركية لجهة رفع العقوبات بأنها تاريخية وداعمة للحكومة السودانية الساعية لطي عقود من مقاطعة المجتمع الدولي، حيث وضع السودان على القائمة الأميركية للدول الإرهابية في عهد البشير عام 1993.