ورش عمل لتدريب "الجيش الحر" على القانون الإنساني الدولي

تهدف إلى تعريفهم بقوانين الحرب وحماية المدنيين لتجنب ارتكاب جرائم ضد الإنسانية

نشر في: آخر تحديث:

تقوم المنظمة الدولية "جنيف كول" بتنظيم دورات تدريبية ووِرَش عمل لتعليم مقاتلي المعارضة السورية القانون الإنساني الدولي، وتهدف حملة المنظمة إلى تعريف الجيش الحر بقوانين الحرب وحماية المدنيين.

وواصلت منظمة جنيف كول غير الحكومية مهمتها في تدريب جنود ومسؤولين تابعين للمعارضة المسلحة السورية على أسس القانون الإنساني الدولي تحت عنوان "مقاتل وليس قاتلاً"، بهدف إقناعهم باحترام هذا القانون لتجنب ارتكاب جرائم ضد الإنسانية قد يحاسبون عليها في المستقبل.

وحسب المسؤولين في المنظمة هذه الدورة التدريبة هي جزء من سلسلة ورش عمل تقام في محافظة غازي عينتاب التركية، يسعون من خلالها إلى تعريف المقاتلين بالقانون الدولي في الحروب، لاسيما أن عدداً كبيراً من جنود الجيش الحر ليسوا عسكريين سابقين أو منشقين وإنما هم مدنيون.

وتضمنت ورشة العمل أيضاً كيفية التعامل مع الفرق الطبية وتأمين حمايتها في مناطق القتال، لاسيما بعد الانتهاكات الجسيمة التي تحدثت عنها المنظمات الحقوقية واتهمت بارتكابها قوات النظام والمعارضة على حد سواء.

وأثارت الانتهاكات مخاوف عدة لدى المنظمات الدولية من اعتماد الجيش الحر نفس الأساليب التي تستخدمها قوات النظام ضد المناطق الثائرة والمعارضة المسلحة عموماً.