عاجل

البث المباشر

إسرائيل ترفع حالة التأهب قبيل هجوم محتمل على سوريا

نتنياهو: بعد تقييم للوضع الأمني لا يوجد أي سبب لتغيير مجرى الحياة الطبيعية

المصدر: القدس - فرانس برس

سمحت الحكومة الإسرائيلية، الأربعاء، باستدعاء عدد محدود من جنود الاحتياط بينما تتحضر الدولة العبرية لاحتمال توجيه ضربة عسكرية غربية إلى سوريا، بحسب ما أعلنت إذاعة الجيش الإسرائيلي.

وقالت مراسلة الإذاعة إن الجنود الذين سيتم استدعاؤهم سينضمون "إلى وحدات عدة متمركزة في الشمال".

هذا وأعلن الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، تعزيز القدرات الدفاعية، وقالت مصادر عسكرية: "في ضوء الأحداث الأخيرة في المنطقة يقوم الجيش باتخاذ التدابير الدفاعية اللازمة لتأمين دولة إسرائيل".

وأوردت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن الجيش ينقل بطاريات منظومة القبة الحديدية المضادة للصواريخ في الشمال، بالإضافة إلى بطارية واحدة من نظام باتريوت للدفاع الصاروخي في الجليل الغربي.

واستدعى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مجلسه الأمني المصغر المؤلف من ثمانية وزراء لإجراء مشاورات حول الوضع في سوريا، ثم أكد بعدها أنه لا داعي للتأهب، مشدداً على استعداد الجيش لأي تطورات.

وقال نتنياهو في بيان: "بعد تقييم للوضع الأمني جرى اليوم، لا يوجد أي سبب لتغيير مجرى الحياة الطبيعية".

وأضاف: "في الوقت ذاته نحن مستعدون لأي سيناريو"، موضحاً أن "الجيش جاهز للدفاع ضد أي تهديد، وسيرد بقوة على أي محاولة للاعتداء على مواطني إسرائيل".

وأكد نتنياهو، أمس الثلاثاء، أن إسرائيل "سترد بقوة" في حال مهاجمة سوريا لها، بينما تدرس الدول الغربية بقيادة الولايات المتحدة شن ضربة عسكرية ضد نظام الرئيس بشار الأسد.

ولكن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي الجنرال يواف موردخاي حاول التخفيف من حدة التوتر الأربعاء. وكتب موردخاي على صفحته في موقع "فيسبوك" أن الجيش باستمرار "يدرس ويرصد ويتابع التطورات"، مشيراً إلى أنه "لا يوجد أي سبب لتغيير روتيننا اليومي".

وواصل الإسرائيليون، الأربعاء، تهافتهم لاستبدال أقنعة الغاز القديمة في حال رد سوري محتمل.

إعلانات