ناشطون: هجوم واسع لقوات النظام على معضمية الشام

اشتباكات على محاور المعضمية جنوب غرب دمشق ومحاولة تقدم لقوات النظام

نشر في: آخر تحديث:

تدور اشتباكات عنيفة، اليوم الجمعة، عند محاور معضمية الشام جنوب غرب دمشق التي تحاول قوات النظام التقدم فيها تترافق مع قصف جوي وصاروخي، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان وناشطون.

وقال المرصد في بريد إلكتروني: "تدور اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة من الجهتين الشمالية والغربية من مدينة معضمية الشام"، مشيراً إلى أن الطيران الحربي نفذ غارة جوية على مناطق في المعضمية، فيما سقط صاروخ أرض أرض على المدينة مصدره القوات النظامية، "ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة".

والمعضمية هي إحدى المناطق التي شهدت قصفاً مفترضاً بأسلحة كيماوية في 21 أغسطس/آب، وقد زارها محققو الأمم المتحدة، الاثنين الماضي، وأخذوا عينات من تربتها ومن المصابين فيها.

ويقول المرصد إنها شهدت في يوم "الهجوم الكيماوي" 11 غارة جوية وسقوط مئات القذائف والصواريخ. وأفادت المعارضة بسقوط 1300 قتيل في الهجوم.

ويسيطر مقاتلو المعارضة على الجزء الأكبر من المعضمية، بينما قسم منها يسكنه موالون للنظام بقي تحت سيطرة النظام.