عاجل

البث المباشر

الإبراهيمي يلتقي لافروف وكيري في باريس 13 يناير

العاصمة الفرنسية تستعد لاجتماع أصدقاء سوريا بمشاركة وزراء خارجية 11 دولة

المصدر: دبي - قناة العربية

أفادت وكالة "إنترفاكس" الروسية، الجمعة، أن المبعوث الدولي إلى سوريا، الأخضر الإبراهيمي، سيجتمع مع وزير الخارجي الروسي، سيرغي لافروف، ونظيره الأميركي، جون كيري، في باريس 13 يناير المقبل، تمهيداً للإعداد لمؤتمر "جنيف 2".

هذا وتتحضر باريس لاستقبال مجموعة أصدقاء الشعب السوري والائتلاف السوري المعارض برئاسة أحمد الجربا، الأحد المقبل، وبحضور وزراء خارجية 11 دولة.

ولم يخف التحضير لاجتماع باريس التشاؤم الدولي حيال التطورات المرتبطة بانعقاد مؤتمر "جنيف 2" يوم 22 من الشهر الحالي، في ظل غياب أي ضمانات أو التزامات حقيقية بقبول نظام بشار الأسد بخطة الطريق التي رسمها "جنيف 1"، والتي تتضمن تشكيل حكومة انتقالية بصلاحيات كاملة.

كما أن انعقاد مؤتمر "جنيف 2" بات مرتبطاً بإعادة ترتيب الائتلاف السوري المعارض أوراقه على ضوء الخلافات الأخيرة والاستقالات التي حصلت بالجملة بسبب الخلاف على قضية المشاركة في المؤتمر من عدمها.

والخلاف دعا سفراء دول أصدقاء سوريا في باريس للدعوة لاجتماع يسبق اجتماع وزراء الخارجية لمناقشة العقبات التي تحول دون تشكيل وفد موحد للمعارضة.

وبحسب مصدر مسؤول في الائتلاف، فإن الأخير سيقدم لوزراء الخارجية في باريس جملة متطلبات قبل اتخاذه قرار المشاركة، وأهمها تأمين ممرات آمنة، وفك الحصار عن المناطق المحاصرة، وتوصيل المواد الغذائية والطبية إلى الأهالي، إضافة إلى البدء في إطلاق سراح المعتقلين من النساء والأطفال.

وفيما يتعلق بهذا المطلب تحديداً، أكد الائتلاف أنه تلقى وعوداً أميركية تتعلق بنية السفير الأميركي لدى دمشق، روبرت فورد، زيارة موسكو، حاملاً لائحة بأسماء المعتقلين لدى النظام.

وحث الائتلاف المسؤولين الروس على الضغط على النظام للإفراج عنهم، ما قد يساهم في تذليل العقبات وتسهيل مهمة اتخاذ الائتلاف قراراً بالمشاركة في "جنيف 2" في اجتماع الهيئة العامة يوم 17 يناير الحالي في اسطنبول.

إعلانات