إجلاء 217 مدنياً من أحياء حمص القديمة

نشر في: آخر تحديث:

قال محافظ حمص إن 217 مدنياً تم إجلاؤهم من أحياء حمص القديمة اليوم الأربعاء، يأتي ذلك بعد انتهاء الهدنة المعلنة في حمص مساء اليوم، عقب تمديدها ليوم واحد. وشهد الثلاثاء تعليق إجلاء المدنيين المحاصرين من حمص لأسباب وصفت باللوجستية، بحسب محافظ حمص، طلال البرازي.

وعلل محافظ حمص تعليق إجلاء المدنيين بأن الأحياء الخمسة التي يتواجد بها المدنيون ليست قريبة من بعضها.

وقال: "سنستأنف صباح الأربعاء عملية إخراج المدنيين وإدخال المساعدات الغذائية من حمص وإليها غدا صباحا".

وأشار المسؤول السوري إلى أن من بين الأمور التي يجب القيام بها "إزالة بعض السواتر"، من دون أن يعطي تفاصيل حول هذه المعابر.

وتم إجلاء نحو 1200 شخص، غالبيتهم من الأطفال والنساء والمسنين، من الأحياء المحاصرة في حمص القديمة منذ يوم الجمعة الماضي.

وتتم هذه العملية الإنسانية التي أخذت حيزا واسعا من البحث خلال الجولة الأولى من التفاوض بين وفدي النظام والمعارضة السوريين في جنيف في نهاية يناير، بموجب اتفاق بين السلطات السورية ومقاتلي المعارضة بإشراف الأمم المتحدة.

وبدأ تطبيق هدنة بين الطرفين المتقاتلين لهذا الغرض منذ الجمعة خرقت مرات عديدة ما أسفر عن مقتل 14 شخصا.

وكان يفترض أن تنتهي الهدنة مساء الأحد، لكن تم تمديدها حتى مساء الأربعاء بحسب الأمم المتحدة، وقال البرازي "إذا احتاج الموضوع تمديدا إضافيا، حتى لو استدعى التمديد ثلاث أو أربع مرات، نحن مستعدون".