الائتلاف السوري يطالب بحماية دولية للمدنيين

نشر في: آخر تحديث:

دعا رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، هادي البحرة، المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى التدخل ضد داعش في سوريا، كما تدخلوا ضده في العراق، مشيراً إلى أن الصمت الدولي تجاه مجازر داعش في سوريا يرقى إلى مستوى جرائم ضد الإنسانية.

وقال البحرة "إنني وباسم الانسانية أدعو الامم المتحدة وجميع الدول المؤمنة بالحرية وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأميركية، أن يتعاملوا مع الوضع في سوريا كما تعاملوا مع الوضع في كردستان العراق، فالمسببات واحدة والعدو واحد ولا يجوز الكيل بمكيالين".

وأضاف خلال مؤتمر صحافي في مدينة غازي عنتاب التركية "أدعوهم للتدخل بشكل سريع لوقف المجازر التي ترتكبها عصابات الارهاب الداعشي والأسدي بحق الشعب السوري المظلوم".

ورحب البحرة بالقرارالصادر عن مجلس الأمن تحت الفصل السابع الذي يجيز استخدام القوة لاضعاف مقاتلي داعش والنصرة في العراق وسوريا، مطالبا "جميع دول العالم الحر م بالتدخل لحماية المدنيين".