عاجل

البث المباشر

البنتاغون: قتلنا مئات من مقاتلي داعش في كوباني

المصدر: واشنطن وبيروت - فرانس برس

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، الأربعاء، أن الضربات الجوية التي ينفذها التحالف الدولي للدفاع عن مدينة عين العرب (كوباني) الكردية السورية أسفرت عن مقتل "مئات" المقاتلين من تنظيم "داعش".

وصرح الأميرال جون كيربي في واشنطن قائلا: "نعتقد أننا قتلنا مئات المقاتلين من "داعش" في كوباني وحولها"، لكنه تدارك أن "كوباني لا تزال مهددة بالسقوط".

هذا وشنت الطائرات الأميركية الثلاثاء والأربعاء 18 غارة جوية في محيط مدينة كوباني الكردية شمال سوريا والتي باتت عدة أحياء فيها بأيدي مسلحي تنظيم "داعش"، كما أعلن الجيش الأميركي.

والغارات التي نفذتها مقاتلات وطائرات حربية أميركية دمرت مواقع قتالية لتنظيم "داعش" المتطرف وأصابت 16 مبنى كانوا يحتلونه قرب كوباني، كما أعلنت القيادة العسكرية الأميركية المكلفة في المنطقة في بيان لها.

وفي الساعات الـ 24 الأخيرة، شنت الولايات المتحدة خمس غارات في العراق، واحدة قرب سد حديثة دمرت سيارة مدرعة وموقع حراسة لداعش.

ودمرت الغارات الـ 4 الأخرى على وسط بيجي مبنى وسيارة ورشاشا وألحقت الضرر بقطعة مدفعية، كما أوضحت القيادة العسكرية الأميركية.

وكانت قوات التحالف الدولي قد كثفت قصفها بشكل لافت على مواقع تنظيم "داعش" في الساعات الأخيرة، حيث شنت، أمس الثلاثاء، 21 غارة على مواقع هذا التنظيم قرب مدينة كوباني، بحسب ما أعلنت القيادة الأميركية الوسطى.

من جهتها، ذكرت القيادة الوسطى أن "الدلائل تشير إلى أن الغارات الجوية أدت إلى إبطاء تقدم داعش في المنطقة المحيطة بكوباني".
وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد قتل 32 عنصراً من التنظيم في غارات التحالف أمس على مناطق داخل مدينة عين العرب ومحيطها وريفها.

كذلك قتل 7 من مقاتلي "داعش" خلال اشتباكات في عين العرب، بينهم 3 فجروا أنفسهم بعربات مفخخة في المدينة وأطرافها، فيما قتل 7 مقاتلين أكراد في هذه الاشتباكات.

ودارت اليوم اشتباكات جديدة بين مقاتلي "وحدات حماية الشعب" الكردية و"داعش" في المدينة التي تتعرض منذ 16 سبتمبر لهجوم من قبل هذا التنظيم المتطرف بهدف السيطرة عليها، وسط مقاومة شرسة يبديها المقاتلون الأكراد.

إعلانات