ضربات التحالف تحصد نحو 500 "متطرف" في سوريا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الخميس أن الضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة قتلت 553 شخصاً في سوريا، بينهم 32 مدنياً منذ بدء الحملة على تنظيم داعش. وقال المرصد إن 464 قتيلاً كانوا من مقاتلي التنظيم، وأضاف أن 6 أطفال و5 نساء بين القتلى المدنيين.

كما أوضح المرصد أن 57 عضواً بجبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سوريا قتلوا أيضاً في الضربات الجوية التي بدأت قبل شهر. وأضاف أن الضربات أصابت محافظات حلب ودير الزور وإدلب والرقة والحسكة.

أما في التطورات الميدانية في كوباني فقد تقدم داعش الخميس في وسط وشمال مدينة عين العرب السورية الحدودية واستعاد السيطرة على قرى في ريفها الغربي بعد معارك مع المقاتلين الأكراد، بحسب ما افاد المرصد السوري.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن التنظيم أحرز بعد اشتباكات طويلة بدأت (الاربعاء) واستمرت حتى صباح الخميس تقدما في شمال المدينة وفي وسطها".

واضاف ان التنظيم المتطرف الذي يحاول منذ اكثر من شهر السيطرة على المدينة الكردية الحدودية مع تركيا والواقعة في محافظة حلب "تمكن أيضا من السيطرة على قرى في ريف المدينة الغربي كان فقد السيطرة عليها قبل أيام لصالح المقاتلين الاكراد".

وتابع ان عناصر التنظيم يخوضون في موازاة ذلك ومنذ الصباح اشتباكات مع مقاتلي "وحدات حماية الشعب" الذين يدافعون عن المدينة التي تبلغ مساحتها بين خمسة وستة كلم مربع من اجل "التقدم من جهة الجنوب" فيها.