عاجل

البث المباشر

كوباني.. الأكراد ينفون موافقتهم على دخول الجيش الحر

المصدر: طالين (أستونيا) - رويترز

قال زعيم بحزب الاتحاد الديمقراطي السوري أن على الجيش السوري الحر فتح جبهة ثانية ضد "داعش" لا القدوم إلى كوباني".

جاء ذلك بعد اعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة إن حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري وافق على عبور 1300 مقاتل من الجيش السوري الحر إلى مدينة كوباني، التي يحاصرها تنظيم "داعش" منذ أكثر من شهر.

فيما أكد أردوغان أن أكراد كوباني قبلوا بالمساعدة من عناصر الجيش الحر.

وقال أردوغان في مؤتمر صحافي بطالين عاصمة أستونيا: "حزب الاتحاد الديمقراطي قال إنه وافق على عبور 1300 فرد من الجيش السوري الحر، وبخصوص هذا الأمر تتفاوض فرقنا المعنية في الوقت الحالي بشأن مسار عبورهم."

وأضاف اردوغان "تبلغت للتو ان عدد البشمركة (الذين اتوا من كردستان العراق وسيتوجهون إلى كوباني) تقلص إلى 150 وحزب الاتحاد الديموقراطي (السوري الذي يقاتل في كوباني) قبل المساعدة من 1300 من مقاتلي الجيش السوري الحر، وهم يجرون محادثات لاختيار الطريق الذي سيسلكونه"، وتحدث أردوغان بالامس عن 200 من البشمركة سيعبرون الاراضي التركية الى مدينة كوباني.

ويسيطر الحزب على كوباني ويشتبك مقاتلوه مع التنظيم المتشدد وتدعمه غارات جوية لتحالف تقوده الولايات المتحدة.

إلى ذلك حذر مسؤولون أميركيون أمس الخميس، من أن خطر سقوط بلدة كوباني السورية الحدودية في قبضة داعش تراجع فيما يبدو، لكن التهديد ما زال قائماً. وأشار المسؤولون في القيادة المركزية للجيش الأميركي إلى أن البلدة قد تسقط في نهاية الأمر في يد التنظيم الإرهابي، حتى بعد أن ساعدت الضربات الجوية للتحالف وإسقاط الأسلحة والمعدات الطبية جواً للمقاتلين الأكراد السوريين في التصدي للمتشددين في معارك الشوارع.

إعلانات

الأكثر قراءة