سوريا.. مقتل 16 داعشيا بهجوم للأكراد برأس العين

نفذه مقاتلون من وحدات حماية الشعب على مركزين للتنظيم في الريف الجنوبي للبلدة

نشر في: آخر تحديث:

قتل 16 من عناصر تنظيم "داعش" المتطرف، اليوم السبت، في هجوم لمقاتلي "وحدات حماية الشعب الكردية" في الريف الجنوبي لبلدة رأس العين في محافظة الحسكة السورية، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد، رامي عبدالرحمن، لوكالة "فرانس برس": "قتل ما لا يقل عن 16 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في هجوم مباغت نفذه مقاتلون من وحدات حماية الشعب على مركزين للتنظيم في الريف الجنوبي لبلدة رأس العين" الشمالية الحدودية مع تركيا.

وفي مدينة عين العرب (كوباني) القريبة، دارت اليوم اشتباكات جديدة بين المقاتلين الأكراد الذين يدافعون عن المدينة ومسلحي تنظيم "داعش" الذين يسعون للسيطرة عليها منذ نحو ثلاثة أشهر، كما أعلن المرصد في بريد إلكتروني.

من جهة أخرى، أعلن المرصد أن "الشرطة الإسلامية" التابعة لتنظيم "داعش" أعدمت، أمس الجمعة، أربعة رجال في ريف مدينة حمص الشرقي، "حيث تم ذبحهم بوساطة آلة حادة وفصل رؤوسهم عن أجسادهم، وذلك بتهمة "سب الله" وبحضور عدد من المواطنين".

وغالبا ما ينفذ عناصر هذا التنظيم إعدامات وحشية في المناطق التي يسيطر عليها في سوريا والعراق المجاورة في حق رجال ونساء بتهم عدة، بينها الزنا أو التعرض للذات الإلهية.