المرصد: مقتل 20 عنصراً من داعش بمحيط مطار دير الزور

نشر في: آخر تحديث:

قتل 20 عنصراً على الأقل من تنظيم "داعش" المتطرف في هجوم جديد شنه مقاتلو التنظيم، الأحد، على مطار دير الزور العسكري بشرق سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد إن "ما لا يقل عن 20 عنصراً من تنظيم داعش أحدهم من الجنسية المغربية، لقوا مصرعهم في محيط مطار دير الزور العسكري اليوم"، موضحاً أن "خمسة منهم قتلوا خلال الهجوم والسيطرة على البناء الأبيض الواقع في جنوب شرق مطار دير الزور العسكري والقريب من كتيبة الصواريخ، فيما قتل 11 جراء القصف العنيف من قبل قوات النظام أثناء سيطرة التنظيم على البناء الأبيض وانسحاب قوات النظام منه، فيما قتل 4 آخرون خلال انسحاب التنظيم من البناء".

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن عناصر "داعش" تمكنوا من الاستيلاء على كمية من الصواريخ المضادة للدروع.

وتمكنت القوات النظامية من صد هجوم على مطار دير الزور العسكري في الأسبوع الأول من ديسمبر، بعد أن نجح تنظيم "داعش" في اقتحامه والتقدم فيه.

ويعتبر مطار دير الزور العسكري "الشريان الغذائي الوحيد" المتبقي للنظام في المنطقة الشرقية. ويستخدم كذلك لانطلاق الطائرات الحربية والمروحية في تنفيذ غارات على مواقع التنظيمات الجهادية ومناطق خاضعة لمقاتلي المعارضة في أنحاء عدة من سوريا. وهو عبارة عن قاعدة عسكرية كبيرة.