عاجل

البث المباشر

تركيا تقصف مواقع لـ"داعش" بسوريا بعد مقتل أحد جنودها

انقرة تسمح للتحالف ضد "داعش" باستخدام قواعد جوية بينها قاعدة انجرليك

المصدر: شانلي اورف (تركيا) – فرانس برس

قصفت تركيا أمس الخميس مواقع لتنظيم "داعش" في سوريا ردا على مقتل أحد جنودها بإطلاق نار من قبل متطرفين، وذلك بعد ثلاثة أيام على هجوم انتحاري دامٍ نسبته أنقرة إلى التنظيم الإرهابي واستهدف ناشطين مناصرين للقضية الكردية.

وقالت رئاسة الأركان التركية في بيان إن عسكريا تركيا قُتل وجرح اثنان آخران قرب كيليس (جنوب تركيا) في صدام مسلح مع عناصر تنظيم "داعش" في سوريا على الحدود بين البلدين.

وأوضح الجيش، في بيان نشره على موقعه على الإنترنت، أن العنف اندلع في الساعة 13:30 بالتوقيت المحلي (10:30 بتوقيت غرينتش) الخميس، عندما فتح خمسة عناصر من "داعش" في سوريا النار على موقع متقدم للجيش التركي. وأدى ذلك إلى مقتل ضابط صف وإصابة عسكريين آخرين اثنين. وأضاف أن عنصرا في التنظيم المتشدد قُتل أيضا فيما تضررت ثلاثة من آلياته.

وعملا بقواعد الاشتباك التي يعتمدها الجيش التركي منذ 2012 كلما طال إطلاق نار أراضيه، رد على الفور بفتح النار على المواقع المتطرفين. وأطلقت دبابات من كتيبة المدرعات الخامسة عدة قذائف، بحسب وكالة الأناضول. وأعلنت هيئة أركان الجيش التركي عن مقتل خمسة من عناصر "داعش" في رد الجيش التركي على مصادر نيران التنظيم في سوريا.

كما قال مسؤول تركي لوكالة "رويترز": "رد الجنود الأتراك بعدما أطلقت النيران من الجانب السوري من الحدود من منطقة يوجد بها متشددون من الدولة الإسلامية"،مضيفا أنه في إطار قواعد الاشتباك ردت أربع دبابات بعدما استهدفتها نيران المتشددين. وقال مسؤول آخر إنه تم الدفع بطائرات مقاتلة إلى الحدود السورية.

وفي سياق متصل، قال مكتب رئيس الوزراء التركي، في بيان أمس الخميس، إن تركيا سوف تتخذ "كل الإجراءات الضرورية" لحماية النظام العام والأمن القومي.

وتأتي هذه المواجهة المباشرة بعد ثلاثة أيام على الهجوم الانتحاري الذي أوقع 32 قتيلا و100 جريح في سوروتش قبيل ظهر الاثنين.

وتتعرض الحكومة التركية المحافظة منذ هجوم سوروتش لانتقادات شديدة تأخذ عليها سوء تقديرها لحجم الخطر الإرهابي وصولا إلى غض الطرف عن أنشطة تنظيم "داعش" على أراضيها التي تشكل جسر عبور للمقاتلين الأجانب إلى سوريا.

ولليوم الثاني على التوالي استُهدفت الشرطة التركية في هجوم جديد، وسط توتر في أوساط الأكراد في تركيا.

ففي ديار بكر، كبرى مدن جنوب شرق تركيا حيث الغالبية كردية، قُتل شرطي وأصيب آخر بالرصاص الخميس في هجوم نفذه ملثمون في أحد أحياء المدينة، بحسب مصادر طبية وشرطية. ولم تتبن أي جهة هذا الهجوم.

استخدام قاعدة إنجرليك

وفي سياق آخر، أفادت صحيفة "حرييت"، نقلا عن مسؤولين أتراك، بأن الحكومة تفكر في نشر بالونات مراقبة على طول حدودها بطول 900 كلم مع سوريا ومضاعفة خط حواجزها لعرقلة تحرك الإرهابيين.

أما صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية فأفادت الخميس، نقلا عن مسؤولين في وزارة الدفاع الأميركية، بأن تركيا وافقت على السماح للجيش الأميركي بشن ضربات جوية ضد تنظيم "داعش" من قاعدة جوية أميركية في إنجرليك. وذكرت وسائل إعلام محلية في تركيا أنه تم وضع اللمسات النهائية على الاتفاق في ساعة متأخرة من الأربعاء.

ولم يُسمح لسلاح الجو الأميركي بشن أي طلعات قصف ضد تنظيم "داعش" انطلاقا من قاعدة إنجرليك في جنوب تركيا لكنه يستخدم القاعدة لإطلاق طائرات بدون طيار.

إعلانات

الأكثر قراءة