عاجل

البث المباشر

واشنطن تبلغ موسكو قلقها حيال تدخلها عسكرياً في سوريا

المصدر: واشنطن – فرانس برس

اتصل وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، اليوم السبت، بنظيره الروسي سيرغي لافروف وأبلغه "قلق الولايات المتحدة" حيال تعزيزات عسكرية روسية محتملة في سوريا، بحسب ما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية.

وقالت الوزارة إن "وزير الخارجية قال بوضوح إنه إذا صحت هذه المعلومات فإن هذه التحركات يمكن أن تؤدي إلى تصعيد النزاع".

وأضافت الخارجية أن كيري تحدث إلى لافروف تحديدا عن "معلومات تتحدث عن تعزيزات روسية عسكرية وشيكة" في سوريا.

وتابعت أنه إذا كان الوضع على هذا النحو "فقد يؤدي إلى مزيد من الضحايا البشرية البريئة وإلى زيادة تدفق اللاجئين وإلى خطر مواجهة مع التحالف الذي يقاتل تنظيم داعش الناشط في سوريا".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أكد، أمس الجمعة، أنه ما زال من المبكر جدا الحديث عن مشاركة عسكرية روسية في سوريا لمكافحة تنظيم "داعش" في حين تحدثت واشنطن عن معلومات مفادها أن قوات روسية تقاتل في سوريا.

والسبت، نقلت الخارجية الروسية بدورها أن مشاورات هاتفية جرت بين كيري ولافروف بحثت خصوصا "الجوانب المختلفة للوضع في سوريا وحول هذا البلد، إضافةً إلى أهداف التصدي لتنظيم ""داعش" ومجموعات ارهابية أخرى".

وتطرق الوزيران أيضا إلى "التعاون" بين موسكو وواشنطن "دعما لجهود الأمم المتحدة الهادفة إلى إطلاق عملية سياسية في سوريا"، بحسب الخارجية الروسية.

من جهتها، أوضحت الخارجية الأميركية أن "المشاورات" الأميركية-الروسية "ستستمر" نهاية سبتمبر في نيويورك، على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة.

إعلانات