عاجل

البث المباشر

روسيا تعرض على أميركا وقف إطلاق النار في سوريا

روسيا نفذت 510 طلعات في سوريا بين 4 و11 فبراير

المصدر: موسكو- رويترز

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم الخميس، في مستهل لقائه نظيره الأميركي جون كيري أن روسيا قدمت عرضا "ملموسا" لوقف إطلاق النار في سوريا وتنتظر ردا أميركيا.

وقال لافروف في مستهل هذا الاجتماع الثنائي في ميونيخ (جنوب ألمانيا)، والذي يسبق اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا، والتي تضم 17 دولة وثلاث منظمات متعددة الأطرف، "قدمنا اقتراحات ملموسة جدا حول وقف لاطلاق النار".

وأضاف: "ننتظر الرد الأميركي قبل عرضه على المجموعة الدولية لدعم سوريا".

ومن جهته، أكد كيري أن المباحثات ستتناول "كل أوجه النزاع في سوريا"، في وقت انتقد الأميركيون بشدة الغارات الروسية دعما للقوات النظامية التي تشن هجوما واسع النطاق في منطقة حلب (شمالا).

وتابع: "بالتأكيد، في مرحلة معينة، نريد إحراز تقدم حول مسألتي تسهيل وصول المساعدات الإنسانية ووقف إطلاق النار".

وأبدت روسيا الخميس استعدادها لبحث سبل وقف عمليات القصف في سوريا، والتي تطالب بها المعارضة السورية والغربيون، الذين يعزون فشل مفاوضات السلام في جنيف إلى استمرار الضربات الروسية.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية إنترفاكس عن نائب وزير الخارجية غينادي غاتيلوف قوله "نحن مستعدون لمناقشة سبل وقف لإطلاق النار في سوريا". وأضاف "هذا ما سنبحثه في ميونيخ" خلال المؤتمر الدولي حول سوريا.

وسعت الولايات المتحدة وحلفاؤها للضغط على موسكو الخميس خلال اجتماع ميونيخ لوزراء خارجية الدول الرئيسية الأطراف في النزاع في سوريا.

ويهدف هذا المؤتمر إلى محاولة إطلاق المفاوضات بين المعارضة ونظام دمشق التي تأثرت بالهجوم الذي يشنه النظام السوري مدعوما بالطيران الروسي، منذ سبتمبر 2015.

ويطالب الغربيون روسيا بوقف ضرباتها الجوية في سوريا خصوصا بعدما نزوح عشرات الآلاف من المدنيين إلى الحدود التركية، إثر هجوم القوات الحكومية على منطقة حلب شمال البلاد، الذي بدأ في مطلع فبراير بإسناد جوي روسي.

وإلى ذلك،، أعلنت وزارة الدفاع الروسية الخميس أن الطيران الروسي نفذ 510 طلعات جوية لضرب 1888 "هدفا إرهابيا" في سوريا من 4 إلى 11 فبراير وأكدت مقتل قائدين من جماعات مسلحة في محافظة حلب.

وقالت الوزارة في بيان إن المجموعات المسلحة قرب حلب "تلحق بها خسائر كبرى" وتواجه "عمليات فرار واسعة النطاق في صفوفها" ونفت مجددا أن يكون الطيران الروسي يستهدف مدنيين.

وفي سياق آخر ذكرت "تاس" نقلا عن وزارة الدفاع الروسية أن طائرات روسية نفذت 510 طلعات عسكرية في سوريا خلال الفترة من 4 إلى 11 من فبراير.

ونقلت الوكالة عن الوزارة أيضا القول إن الضربات دمرت نحو 1900 هدف للمتشددين.

إعلانات

الأكثر قراءة