لبنان.. السعودية توفر للاجئين السوريين التعليم المهني

نشر في: آخر تحديث:

"شقيقي مستقبلُك بيدك" أحد البرامج التعليمية المتـنوعة التي أقامتها السعوديةُ للاجئين السوريين في لبنان لتعلم حرفة أو صَنعة تجعل منهم فاعلينَ في المجتمع، وتستمر الفائدة للاجئ والبلد المضيف.

اللاجئونَ السوريون رحلوا عن ديارِهم منذ 4 سنوات وتلاشت أحلامهم بحصولِ أبنائِهم على قدْر من التعليم أو حتى التدريبِ المهني قبل أن تهُب السعودية وتعملَ على تحويلِ هذه الأحلام إلى حقيقة.

وأقامت السعودية برامج تعليمية متنوعه للاجئين السوريين منها برنامج "شقيقي مستقبلك بيدك" ففتحت المجال لمن أراد منهم تعلم حرفة أو صَنعة تجعل منهم فاعلينَ في المجتمع وعائلين لأسرهم.

ولم تفرق الحملة السعودية الوطنية وبدعمِها الكبير للاجئين بين شريحة أو طائفة بل فتحت أبواب المساعدة للكل بنظرةٍ إنسانية كلها سلام.

ولم تتوقف الرعاية السعودية للاجئين السوريين عند حد المساعدة فقط بل كانت تهدف إلى استمرار الفائدة للاجئ والبلد المضيف.