نظام الأسد: ترميم الأضرار في تدمر يحتاج إلى 5 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مدير العام للآثار والمتاحف لدى النظام السوري، مأمون عبدالكريم لوكالة فرانس برس، الاثنين، أن ترميم الآثار المتضررة والمدمرة في مدينة تدمر المدرجة على لائحة منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) للتراث العالمي "يحتاج إلى خمس سنوات".

وقال عبدالكريم غداة طرد جيش النظام السوري تنظيم داعش من تدمر في وسط البلاد "إذا حصلنا على موافقة منظمة "يونيسكو"، نحتاج إلى 5 سنوات لإعادة ترميم الآثار التي تضررت وتعرضت للدمار على أيدي تنظيم داعش" الذي كان يسيطر على المدينة منذ مايو الماضي.

وأضاف "لدينا الموظفون المؤهلون والخبرة والدراسات، ومع موافقة المنظمة، نستطيع بدء أعمال الترميم خلال عام".

وتمكن جيش النظام السوري بدعم جوي روسي من استعادة السيطرة على تدمر، الأحد، إثر هجوم بدأه في السابع من الشهر الحالي ضد تنظيم داعش".

وبحسب عبدالكريم، فإن "80% من آثار المدينة بخير".