دي ميستورا يدعو لاجتماع طارئ انقاذاً لمفاوضات سوريا

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر موفد الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، الجمعة، أن الهدنة في سوريا تواجه "خطرا شديدا" إذا لم يتم التحرك سريعا، وأعلن أن مفاوضات السلام ستتواصل حتى الأربعاء المقبل.

إلى ذلك، طالب باجتماع طارئ لمجموعة العمل الدولية حول سوريا على المستوى الوزاري، في ظل التدهور الحاصل بالنسبة للوضع الانساني واتفاق وقف الاعمال القتالية والعملية السياسية في جنيف

وقال دي ميستورا خلال مؤتمر صحافي في جنيف "استنادا إلى كل المعايير، إن اتفاق وقف الأعمال القتالية لا يزال ساريا، لكنه في خطر شديد إذا لم نتحرك سريعا". وأضاف أن المحادثات مع مجموعات المعارضة والنظام ستتواصل حتى الأربعاء "كما هو مقرر".