التحقيق عن هجمات الكيمياوي في سوريا يحرز تقدماً

نشر في: آخر تحديث:

أفاد التقرير الثاني لمجلس الأمن بأن تحقيق مجموعة الخبراء المكلفين من قبل الأمم المتحدة لتحديد المسؤولين عن الهجمات الكيمياوية التسع، في سوريا يحرز تقدما، لكن لا نتائج نهائية بعد.

فيما لفت المحققون إلى أن تحديد المسؤولين مازال يعتمد على القدر الكافي من المعلومات التي تشكل أدلة موثوقة ويمكن الأخذ بها.

كما وجه المحققون دعوة إلى الدول الأعضاء والجهات الإقليمية الفاعلة إلى تزويدهم بمعلومات عن تلك الهجمات في أقرب وقت، وإلى حكومة النظام السوري لتقديم إجابات سريعة على طلب المعلومات أو الوصول إليها.