مقتل 5 على الأقل بانفجار في جرابلس السورية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مصادر أمنية وطبية تركية، الخميس، مقتل خمسة أشخاص على الأقل، وإصابة 12 في هجوم لتنظيم داعش في مدينة جرابلس السورية الحدودية، بحسب ما أفادت وكالة رويترز.

وكان الجيش التركي أعلن، الخميس، تطهير4 قرى من "داعش" شمالي سوريا، في إطار عملية "درع الفرات" التي انطلقت الشهر الماضي.

وقال بيان صادر عن رئاسة الأركان التركية، إن "القوات، وفي إطار عملية درع الفرات التي انطلقت لإزالة التهديد الذي يشكله تنظيم داعش والتنظيمات الإرهابية الأخرى، وتعزيز أمن الحدود، ودعم قوات التحالف، تقدمت على الأرض، وتمت السيطرة على 4 مناطق سكنية، وهي قرى قنطرة والشهيد والحمران وطاشلي هيورك".

وأضاف البيان أن المدفعية التركية قصفت الخميس 12 هدفاً تابعاً لـ"داعش" في سوريا. وأوضح أن المقاتلات التركية تمكنت عبر 3 غارات، من تدمير 3 أبنية جنوب قرية قنطرة، شمالي سوريا، كان يستخدمها "داعش" مقرات له.

وفي سياق متصل، أرسل الجيش التركي تعزيزات عسكرية إلى الحدود مع سوريا في ولاية غازي عنتاب جنوب شرقي البلاد، حسب ما أفادت وكالة الأناضول. وأضافت أن أربع شاحنات تحمل دبابات وناقلات جنود مدرعة أُرسلت من قيادة اللواء الخامس المدرع في غازي عنتاب، إلى قضاء قارقامش الحدودي مع سوريا. وذكرت مصادر أمنية أن الدبابات وناقلات الجنود سيتم نشرها في القضاء المحاذي لمدينة جرابلس السورية.

يذكر أن وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، أطلقت بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس تحت اسم "درع الفرات"، بهدف تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، خاصة "داعش، وفي إطار هذه العملية جرى تحرير المدينة وعشرات القرى المحيطة بها.