فرنسا: اجتماع لأصدقاء الشعب السوري خلال أيام

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت، الأربعاء، أن بلاده ستضغط لإصدار قرار دولي من الأمم المتحدة لفرض عقوبات على نظام الأسد لاستخدامه أسلحة كيمياوية.

وأشار إيرولت إلى أن فرنسا ستدعو إلى عقد اجتماع لأصدقاء الشعب السوري قريباً جداً لبحث الأزمة السورية، معتبراً أن نظام الأسد وحلفاءه يستغلون ضبابية الموقف السياسي في واشنطن لشن حرب شاملة في سوريا.

وكان العديد من الأصوات تعالت في اليومين الماضيين، محذرة من الوضع المأساوي في شرق حلب. كما حذر المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا من الوضع في حلب، وعبر عن قلقه من احتمال أن تشن قوات النظام السوري هجوماً جديداً لسحق شرق حلب قبل تنصيب الرئيس الأميركي دونالد ترمب.