5 نقاط تلخّص آخر تطورات معركة حلب

300 قتيل بغارات روسية على المدينة خلال الأسبوع الماضي

نشر في: آخر تحديث:

حلب.. المدينة السورية الواقعة شمالاً، أحكمت قوات نظام الأسد قبضتها على حي طريق الباب فيها، واستطاعت تأمين طريق مطار حلب الدولي الجديد، لتتمكّن بذلك من السيطرة على 60% من شرق المدينة.

بعد هذا، أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، استعداد بلاده لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة حول انسحاب كامل لكل مقاتلي المعارضة المسلحة من شرق حلب، لترد عليه الأخيرة بالرفض القاطع، وأكدت المعارضة السورية أن قادة مقاتليها لن يسلموا شرق حلب لقوات النظام، ولن يتركوا المدينة.

من جهته، خلص المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، إلى أن شرق حلب قد يسقط في يد النظام بنهاية العام، مع أنه عبّر عن أمنيته بتجنب "معركة مروعة"، حسب وصفه.

لكن لأوروبا رأي آخر، حيث أكدت فيدريكا موغيريني، مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، قناعتها أن سقوط المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة من حلب في يد النظام لن ينهي الحرب في سوريا.

وأضافت: "أنا مقتنعة أن سقوط حلب لن ينهي الحرب".