المعارضة السورية المسلحة تنسحب من أستانا

نشر في: آخر تحديث:

انسحبت فصائل المعارضة السورية المسلحة، الأربعاء، من مفاوضات العاصمة الكازاخية أستانا بسبب استمرار قصف المدنيين.

وقال المتحدث باسم الائتلاف الوطني السوري المعارض، أحمد رمضان، إن الوفد علق مشاركته بعد أن قدم مذكرة تطالب بالتزام تام من النظام بوقف القصف.

من جهته، توقع وزير خارجية كازخستان مشاركة المعارضة السورية في بقية اجتماعات أستانا غداً.

وكانت جولة جديدة من محادثات #أستانا قد انطلقت اليوم لبحث التهدئة في #سوريا بحضور المبعوث الأممي ستيفان #دي_ميستورا ووفدي #المعارضة_السورية و #النظام برعاية #روسيا و #إيران و #تركيا.

وأعلنت المعارضة السورية، التي قاطعت الجولة الماضية من المحادثات، في وقت سابق، أنها ستشارك في ظل معطيات إيجابية ترتبط بآلية تنفيذ وقف إطلاق النار ودخول أطراف ضامنة جديدة.