روسيا تقصف داعش قرب تدمر من المتوسط

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الجيش الروسي، الأربعاء، أن روسيا أطلقت من غواصة وفرقاطة في البحر المتوسط صواريخ عابرة عدة من نوع كاليبر على أهداف لتنظيم #داعش قرب #تدمر في #سوريا.

وقال في بيان إن "روسيا شنت أربع ضربات بصواريخ كاليبر على تنظيم داعش الإرهابي في منطقة تدمر. الإهداف كانت ملاجىء توجد فيها تجهيزات عسكرية ثقيلة، إلى جانب تجمع لمقاتلين أعيد نشرهم من الرقة".

وأضاف البيان أن "كل الأهداف أصيبت" بدون تحديد موعد شن الضربات.

وأوضحت موسكو أن الجيوش الأميركية والتركية والإسرائيلية قد أبلغت مسبقاً بهذه الضربات التي نفذتها الفرقاطة "اميرال ايسن" والغواصة "كراسنودار".

وصرح الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، لوكالات الأنباء الروسية، أن الرئيس فلاديمير #بوتين أبلغ من قبل وزير الدفاع، سيرغي شويغو، بسلسلة "ضربات ناجحة بصواريخ عابرة من نوع كاليبر من مياه المتوسط ضد أهداف لتنظيم داعش على الأراضي السورية".

وكان آخر إعلان من روسيا عن ضربات في سوريا عبر استخدام صواريخ كاليبر يعود إلى تشرين الثاني/نوفمبر 2016، حين توجهت حاملة الطائرات الوحيدة لديها اميرال كوزنيتسوف إلى المتوسط للمشاركة في ضربات ضد "داعش".

وذكر الجيش الروسي، الثلاثاء، أن الفرقاطة "اميرال ايسن" ستشارك بتمارين في المتوسط تشمل ضربات صاروخية بالقرب من سوريا. يشار إلى أن الفرقاطة والغواصة "كراسنودار" تابعتان إلى أسطول البحر الأسود.