عاجل

البث المباشر

غارات روسية على الغوطة تقتل 57 مدنياً

الجيش الروسي توقّع فرار 20 ألف شخص من الغوطة الجمعة

المصدر: بيروت – وكالات

قُتل 57 مدنياً على الأقل، الجمعة، جراء غارات روسية استهدفت بلدتين تحت سيطرة "فيلق الرحمن" في جنوب #الغوطة الشرقية المحاصرة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، "إن 46 مدنياً على الأقل قتلوا، وأصيب عشرات آخرين بجروح جراء غارات روسية استهدفت بلدة #كفربطنا، بعد ساعات من مقتل 11 مدنياً صباحاً في بلدة #سقبا".

وأكد عبد الرحمن، أن جثث قتلى كفربطنا "متفحمة تماماً"، مرجحاً استخدام "مواد حارقة" في القصف الذي استهدف شارعاً تجمع فيه المدنيون في محاولة للخروج.

وقال مراسل لوكالة "فرانس برس" في كفربطنا إنه شاهد ثمانية جثث محترقة على الأقل في الشارع، موضحاً أن معظم مراكز الدفاع المدني باتت خارج الخدمة. وأضاف أن الجرحى ما زالوا في الطرقات ولا يتمكن أحد من سحبهم.

في سياق متصل، أكد عبد الرحمن، أن هناك "محاولة لقوات النظام للتقدم باتجاه سقبا".

وأطلقت قوات النظام السوري بدعم من روسيا في 18 شباط/فبراير هجوما عنيفا على المعقل الأخير لفصائل المعارضة على أبواب دمشق. ونجحت في استعادة السيطرة على أكثر من 70% من مساحة الغوطة الشرقية.

وتابع عبد الرحمن: "هناك قصف جوي روسي وللنظام على عدة بلدات على الجيب الجنوبي الغربي في الغوطة الشرقية المحاصرة، وهو جيب فيلق الرحمن".

الخميس، فر نحو 20 ألفا من #حمورية في جنوب الغوطة الشرقية وضواحيها بعد أسابيع من القصف المركّز وسنوات من الحصار، وذلك أمام تقدم قوات النظام.

وشهدت حمورية التي كان النظام استعادها من قبل بشكل تام، هجوما مضادا مساء الخميس لهيئة تحرير الشام وفيلق الرحمن.

وتابع عبد الرحمن: "حمورية استعادها بشكل شبه كامل تحرير الشام وفيلق الرحمن، ولكن هناك اشتباكات على أطرافها الشرقية".

في سياق آخر، نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن وزارة الدفاع قولها اليوم الجمعة، إن نحو 4127 شخصاً غادروا الغوطة الشرقية بسوريا صباح اليوم الجمعة. وقد توقّع الجيش الروسي أن يغادر نحو 20 ألفا قد يغادرون الغوطة اليوم.

إعلانات