عاجل

البث المباشر

موسكو: بحثنا مع تركيا التنسيق لمكافحة الإرهاب في سوريا

المصدر: العربية.نت - وكالات

قالت وزارة الخارجية الروسية، السبت، إن الحوار السياسي الروسي التركي مهم لتعزيز السلام والاستقرار بالمنطقة.

جاء ذلك في بيان صادر عن #الخارجية_الروسية حول اجتماع وزيرها سيرغي #لافروف مع نظيره التركي مولود تشاووش #أوغلو، اليوم، قبيل انطلاق القمة الرباعية حول سوريا في مدينة إسطنبول التركية.

وأشار البيان إلى أن الجانبين تبادلا وجهات النظر حول المسائل الراهنة، وتم التأكيد على تطوير العلاقات بين البلدين.

وأوضح أن الوزيرين بحثا وضع ومستقبل الحوار بين الوزارتين حول القضايا الراهنة المتعلقة بالتعاون في المجالات التجارية والاقتصادية والثقافية والإنسانية.

وأضاف أن لافروف وتشاووش أوغلو بحثا أيضا الوضع في سوريا، والتدابير المتخذة لتعزيز التنسيق في #مكافحة_الإرهاب، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، وتطوير عملية الحل السياسي على أساس قرارات مؤتمر الحوار الوطني السوري، وعودة اللاجئين (السوريين) إلى بلادهم، وخلق الظروف المناسبة لإعادة الإعمار في مرحلة ما بعد الصراع في سوريا.

وتابع: نتيجة الاجتماع (بين لافروف وتشاووش أوغلو) أظهرت أهمية الحوار الروسي التركي من أجل تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة.

وفي وقت سابق اليوم، انطلقت في إسطنبول أعمال القمة الرباعية حول سوريا بين زعماء تركيا وروسيا وفرنسا وألمانيا.

وتنعقد القمة بمشاركة رؤساء تركيا رجب طيب #أردوغان، وروسيا فلاديمير بوتين، وفرنسا إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في قصر وحد الدين بالشطر الآسيوي من إسطنبول.

وأمس، قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، في كلمة: نأمل من هذه القمة، اتخاذ الخطوات وإعلان خارطة الطريق نحو التسوية السياسية في سوريا بشكل واضح، إلى جانب تشكيل لجنة صياغة الدستور.

وأكد قالن أن من أولويات بلاده في القمة الرباعية إيجاد حل سياسي وليس عسكريا في سوريا.

وأوضح أن من بين القضايا التي سيتم بحثها في القمة، صيغ الحلول القابلة للتطبيق في سوريا، والحفاظ على الاتفاق حول إدلب، وطرح الانتهاكات العسكرية التي تتم من قبل النظام السوري.

إعلانات

الأكثر قراءة